بوتين يبحث عن صفقة للتخلي عن الأسد

+ = -


قال عضو هيئة التفاوض السورية والناطق الرسمي باسمها يحيى العريضي ان الرئيس الروسي فلاديمير بوتين يبحث عن صفقة للتخلي عن الأسد.

وكان الرئيس الروسي، صرح أمس الأربعاء بأن موسكو تهدف لانسحاب جميع القوات الأجنبية من سوريا، بما في ذلك القوات الروسية، موضحا أن وجود القوات الأمريكية في سوريا يمثل انتهاكا لميثاق الأمم المتحدة. وأكد العريضي أن بوتين ليس جادا في طرحه، مضيفا: إن مثل هذا التصريح سمعناه من قبل في أمور مشابهة، ولكن لم نجد لها تطبيقا في الواقع.

وأبان العريضي أن بوتين يبحث الآن عن صفقة مناسبة ليتخلى عن الأسد.

وأشار العريضي، إلى أن الروس يصرحون باستمرار بأنهم ليسوا هناك من أجل الأسد، بل من أجل سوريا، مبينا أن روسيا إذا وجدت الصفقة المناسبة التي تحقق لها مكانة عالمية ومصالح ثابتة، ونصيبا كبيرا من الكعكة السورية، مع وجود حل في أوكرانيا، بالإضافة لرفع العقوبات، فعندها ستختار أن تتخلى وتتخلص من الأسد.

من جهة أخرى، أبلغ وزير الدفاع الروسي، سيرغي شويغو، الرئيس بوتين، الثلاثاء، أن روسيا سلمت نظام إس-300 إلى نظام الأسد.

وقال شويغو: «اكتمل العمل قبل يوم». وأضاف: إن النظام سيسمح بتعزيز أمن العسكريين الروس في سوريا.

وقررت روسيا تزويد نظام الأسد بهذا النظام على الرغم من اعتراض إسرائيل عقب اتهام موسكو لها بأنها تسببت بشكل غير مباشر في إسقاط طائرة عسكرية روسية في سوريا خلال شهر سبتمبر.



Source link

               

أترك تعليق
تابعنا على تويتر