استنفار في مستشفيات الرياض لمواجهة موجة الغبار

+ = -


استنفرت وزارة الصحة أمس مرافقها الصحية وذلك عقب موجة غبار قوية شكلت حالة جوية مضطربة في العاصمة الرياض .

وأعلنت الهيئة العامة للأرصاد عن توقعاتها باستمرار الحالة حتى الـ 11.55 مساءً.

ومن المتوقع أن تشمل الحالة كل من (الخرج – الدرعية – الدوادمي – العاصمة الرياض – الغاط – القويعية – المجمعة – رماح – شقرار – عفيف) بتعرضها لأتربة مثارة ونشاط في الرياح السطحية وشبه انعدام في الرؤية).

من جانبها نصحت اخصائية التوعية الصحية بسمة قاضي المواطنين والمقيمين وخاصة مرضى الربو أو المصابين بالأمراض الصدرية بعدم التعرض للغبار والأتربة التي تمر حالياً بمنطقة الرياض والبقاء في المنازل وعدم مغادرتها إلا عند الضرورة .. كما طالبت قاضي باستعمال الكمامات الطبية الوقائية أثناء الخروج من المنزل أثناء موجه الغبار ، لافتة النظر إلى أن ذرات الغبار تعمل على تهييج الجهاز التنفسي مما يتسبب في حساسية الأنف .

وأوضحت أن هناك إرشادات صحية تساعد بإذن الله في حماية وسلامة أفراد المجتمع أثناء هبوب الرياح والموجات الغباريه كتجنب التعرض المباشر للغبار والعوالق الترابية خلال هبوب العواصف الرملية ووجود العوالق الترابية ، وعدم الخروج إلا للضرورة. ومتابعة أخبار النشرات الجوية عبر التلفزيون أو الإذاعة أو من خلال موقع الهيئة العامة للأرصاد وحماية البيئة , كما أكدت ضرورة إحكام إغلاق الأبواب والنوافذ لمنع دخول الغبار إلى المباني والمنازل ، وإعطاء مزيد من الاهتمام بالنظافة الشخصية خلال هذه الفترة من السنة التي يكثر فيها هبوب الرياح , إضافة إلى أهمية تنظيف المنازل / المباني بشكل جيد من آثار الغبار وخاصة غرف النوم والأغطية والفرش.

ودعت قاضي إلى مراجعة أقرب مركز صحي أو أقسام الطوارئ في الحالات الطارئة , منبهة السائقين بإغلاق النوافذ جيدا أثناء القيادة في الأجواء الترابية ، مع تشغيل جهاز التكييف أثناء القيادة على درجة حرارة مناسبة إن دعت الحاجة.

وبدورها أكدت وزارة الصحة أن مرافقها الصحية شهدت ارتفاعا في استقبال الحالات الطارئة ، وخصوصا حالات الازمات التنفسية ، معلنة أن أقسام الطوارئ بمستشفياتها التي تعمل على مدار الساعة في المناطق التي تتضرر بموجة الغبار والأتربة وخاصة منطقة الرياض قد اتخذت جميع احتياطاتها لارتفاع تسجيل الحالات الطارئة .



Source link

               

أترك تعليق
تابعنا على تويتر