كلوب يتمسك بتعامله «التدريجي» مع الموسم

+ = -


فيما واصل ليفربول تقدمه على طريق استعادة لقب الدوري الإنجليزي لكرة القدم، ما زال مديره الفني الألماني يورجن كلوب يؤكد أن تركيزه بالكامل ينصب على المباراة التالية التي تنتظر الفريق.

وقلب ليفربول تأخره 1 / 2 إلى فوز ثمين 3 / 2 على ويستهام في ختام مباريات المرحلة السابعة والعشرين من الدوري الإنجليزي، ليرفع رصيده إلى 79 نقطة من بين 81 نقطة متاحة.

ويتصدر ليفربول جدول المسابقة حاليا بفارق 22 نقطة أمام مانشستر سيتي حامل اللقب وصاحب المركز الثاني وذلك قبل آخر 11 مرحلة على نهاية المسابقة، ما يعني أن ليفربول يحتاج للفوز في أربع مباريات فقط من 11 مباراة متبقية له بالبطولة ليحسم اللقب الغائب عنه منذ ثلاثة عقود، وذلك بغض النظر عن نتائج باقي المنافسين.

وأوضح كلوب أن فريقه سيركز فقط على حصد النقاط الثلاث لمباراته التالية بغض النظر عما حققه الفريق حتى الآن، في إشارة إلى أن انتصاره على ويستهام كان الفوز الثامن عشر على التوالي للفريق في المسابقة معادلا بهذا الرقم القياسي لعدد الانتصارات المتتالية التي يحققها أي فريق في المسابقة، وهو الرقم الذي حققه مانشستر سيتي في 2017.

وكان الفوز على ويستهام هو الانتصار الـ21 على التوالي لليفربول في المباريات التي خاضها على ملعبه بالدوري الإنجليزي ليعادل ليفربول الرقم القياسي السابق لعدد الانتصارات المتتالية التي يحققها أي فريق على ملعبه في الدوري والمسجل باسم ليفربول نفسه في 1971 / 1972.

وأصبح ليفربول على بعد 12 نقطة فقط من الفوز باللقب الغائب عنه منذ 1990.

ورغم هذا، قال كلوب إن الأرقام القياسية أمر جيد لكن أهم شيء بالنسبة له وللفريق حاليا هو المباراة المقبلة والمقررة أمام مضيفه واتفورد يوم السبت المقبل.



Source link

               

أترك تعليق
تابعنا على تويتر