مليارات قطر خلف القرار الهولندي

+ = -


شدد حقوقيون وخبراء، على أن اعتماد مشروع القرار الهولندى بتمديد العمل لفريق الخبراء الدوليين باليمن لمدة عام، يؤكد وجود مؤامرة أوروبية تقودها بعض الدول، التي ترتبط بمصالح مع إيران، ولفتوا إلى أن مليارات النظام القطري لعبت دورا في التأثير على القرار الهولندي. وطالبوا في أحاديثهم لـ«اليوم»، باستمرار الضغوط العربية بقيادة المملكة لإجبار مجلس حقوق الإنسان الدولي على اعتماد مشروع قرار موحد بشأن الأوضاع في اليمن.

دعم فاضح

وقال خبير العلاقات الدولية د. جهاد عودة: إن ما حدث في مجلس حقوق الإنسان بالدعم الفاضح للحوثي يؤكد وجود مؤامرة تقودها دول أوروبية لحماية مصالحها مع إيران، التي تزود الميليشيات الانقلابية بالمال والسلاح وتعتبرها الذراع الثانية بعد «حزب الله»، إلى جانب تمويل نظام الحمدين لمشروعات كبرى في قلب أوروبا بغرض التمدد والحصول على مساحة يستطيع من خلالها النفاذ لدوائر صنع القرار السياسي. واشار عودة إلى أن قطر تستحوذ على 75% من شركة «زون إكسبلويتاتي هولدينج بي» كبرى شركات الطاقة الهولندية، ما يثبت أنها استطاعت التأثير على قرار أمستردام.

» تجاهل القرار

بدوره، طالب رئيس لجنة حقوق الإنسان بمجلس النواب المصري، وعضو البرلمان العربي علاء عابد بضرورة دعم مؤسسات ورموز الشرعية فى اليمن، والحفاظ على وحدة أراضيه، ومصالح شعبه، منتقدا اعتماد مجلس حقوق الإنسان الدولي مشروع القرار الهولندي وتجاهل المطالب العربية بتجريم الإرهاب الحوثي والقتل والترويع بحق المواطنين اليمنيين البسطاء. وأكد عابد، أن الإرهاب الإيراني في الوطن العربي يجب أن يتوقف، لافتا إلى استمرار جهود البرلمان العربي في فضح جميع المخططات الإيرانية.

» تجاوزات الحوثي

في المقابل، يرى رئيس لجنة الشؤون العربية بالبرلمان المصري، سعد الجمال، أن مشروع القرار الهولندي أغفل عددا من التجاوزات، التي ارتكبتها ميليشيات الحوثي من بينها عرقلة دخول المساعدات الإنسانية عبر جميع الموانئ والمطارات إلى اليمن، إضافة إلى انتهاكاته لحقوق الإنسان وتجنيد الأطفال والنساء، فضلا عن التهجير القسري والتجويع وسياسة التنكيل بحق أي معارض لسلوكها الإجرامي. وتساءل الجمال لماذا تجاهل التقرير الدعم الإيراني المستمر للحوثيين؟ مرجحا استفادة عدد من دول الغرب صاحبة قرار التمديد من أموال الدوحة ومصالحها الاقتصادية مع طهران.

» مليارات قطر

من جهته، أوضح رئيس المنظمة المصرية لحقوق الإنسان حافظ أبوسعدة، أن إيران ترتكب انتهاكات خطيرة في اليمن عبر ميليشيا الحوثي باعتقال المعارضين وسوء معاملة المحتجزين وتعذيبهم وتجنيد الأطفال وقتل المدنيين واستخدامهم دروعا بشرية، مستنكرا اعتماد مجلس حقوق الإنسان المشروع الأوروبي بتمديد عمل الخبراء لمدة عام، واعتبر أن ذلك يعد ضربة قوية لكل الجهود الداعية لحل الأزمة. وطالب أبوسعدة، الدول العربية بقيادة المملكة ومصر بالضغط بقوة على كل الدول الأوروبية للتراجع عن مواقفها، في ظل تواتر معلومات تشير لتأثير مليارات قطر في مشروع القرار الهولندي.



Source link

               

أترك تعليق
تابعنا على تويتر