الريال والسيتي.. لقاء العمالقة!!

أخبار الرياضة
Naim Matar2 رجب 1441آخر تحديث : منذ شهر واحد
الريال والسيتي.. لقاء العمالقة!!

بعد عشرة أيام من صدور قرار الاتحاد الأوروبي لكرة القدم (يويفا) بحرمانه من المشاركة في دوري أبطال أوروبا في الموسمين القادمين، يتطلع مانشستر سيتي الإنجليزي إلى التقدم خطوة مهمة على طريق التأهل لدور الثمانية في البطولة نفسها بالموسم الحالي، عندما يحل ضيفا على ريال مدريد الإسباني اليوم الأربعاء في ذهاب دور الستة عشر للبطولة.

وكان اليويفا أصدر قراره بمعاقبة مانشستر سيتي بحرمانه من المشاركة في المسابقات الأوروبية لعامين؛ بسبب خرقه قواعد اللعب المالي النظيف التي يطبقها اليويفا.

وعندما يحل مانشستر سيتي ضيفا على الريال اليوم، ستكون المباراة هي الأولى للفريق بعد هذه العقوبة التي فرضت عليه.

وأكد النادي الإنجليزي أنه سيطعن على العقوبة أمام المحكمة الدولية للتحكيم الرياضي (كاس).

ولكن الفريق يسعى أولا لاجتياز عقبة الريال وبلوغ دور الثمانية في هذه البطولة، التي يأمل الفوز بلقبها للمرة الأولى في تاريخه، كما يسعى مدربه الإسباني جوسيب جوارديولا للفوز بها للمرة الأولى منذ رحيله عن تدريب برشلونة الإسباني، بعدما أخفق في هذا مع بايرن ميونخ قبل توليه المسؤولية في مانشستر سيتي.

ولكن جوارديولا والفريق يركزان حاليا في الحاضر، وفي مباراة اليوم أمام الريال صاحب الرقم القياسي في عدد مرات الفوز باللقب الأوروبي.

ومع اقتراب لقب الدوري الإنجليزي من ليفربول في الموسم الحالي، أصبح لقب دوري الأبطال هو الهدف الرئيسي لجوارديولا، ولكنه يدرك تماما صعوبة الطريق نحو منصة التتويج.

وقال جوارديولا: «يجب التغلب على ريال مدريد، ويجب الفوز على برشلونة، وكذلك يجب التغلب على بايرن ميونخ. عليك التغلب على الأندية الكبيرة إذا أردت الصعود لمنصة التتويج».

ويثق جوارديولا بأن مدافعه إيمريك لابورت سيكون لائقا بدنيا لمباراة الذهاب أمام الريال، بعدما لعب مباراته الثالثة بعد التعافي من الإصابة التي تعرض لها في الركبة خلال أغسطس الماضي.

وفي المقابل، يعاني الريال من إصابة مهاجمه البلجيكي إيدن هازارد والتي قد تبعده عن الملاعب حتى نهاية الموسم الحالي.

وكان هازارد استعد للعودة إلى المشاركة في مباراة كاملة (90 دقيقة) خلال المواجهة أمام مانشستر سيتي، وذلك بعد تعافيه من الإصابة في كاحل القدم اليمنى والتي أبعدته عن الملاعب لنحو ثلاثة شهور، ولكن إصابة اللاعب تجددت قبل أيام في نفس القدم ليتأكد غيابه عن الملاعب لنحو شهرين آخرين.

وحصد الريال نقطة واحدة من ست نقاط متاحة في آخر مباراتين خاضهما في الدوري الإسباني، ليفقد الصدارة لصالح برشلونة قبل مباراة الكلاسيكو بينهما يوم الأحد المقبل.

انتصارات حققها في البطولة

مباريات لعبها مانشستر سيتي

6

انتصارات حققها في البطولة

4

هدفا للملكي

أهداف استقبلتها شباك ريال مدريد

14

8

كأس الملك

19

كأس السوبر

11

كأس الدوري

1

كأس إيفا دوارتي

1

كأس الاتحاد الأوروبي

2

دوري أبطال أوروبا

13

كأس السوبر الأوروبي

4

كأس العالم

للأندية

4

كأس الإنتركونتيننتال

3

الدوري الإنجليزي الممتاز



Source link

رابط مختصر

اترك رد