ورشة تناقش «مشروع تعديل قضايا التسوية الودية»

+ = -


ناقشت ورشة «مشروع تعديل قضايا التسوية الودية» التي عقدت على مدى يومين بفرع وزارة الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية بالمنطقة الشرقية، الأنظمة والقرارات المتعلقة بالمستجدات لقضايا الصلح واستعراض ومناقشة التعديلات المقترحة، ودمج ما تكرر أو تشابه منها وإضافة ما استجد بما يتوافق مع الإطلاق العام على مستوى المملكة لنظام «ودي» الإلكتروني.

وقال مقدم الورشة مدير عام التسوية الودية بوزارة الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية سليمان التويجري: نسعى من خلال خبراتنا الميدانية والعملية إلى وضع مسودة للقرارات، ويتم رفعها كمقترح لدراستها بمشاركة الجهات ذات الاختصاص، بداية من شروط وضوابط ممارسة مهمة التسوية، رفع الدعوى إلكترونيا وصولا للصلح، بما في ذلك حضور أطراف النزاع، التوكيل في القضايا لنصل إلى مستوى أكثر دقة في مسار القضايا العمالية.

وأضاف في الورشة التي حضرها مديرو إدارات التسوية على مستوى المملكة: قمنا بتعديل وتغيير الألفاظ والمصطلحات لتطابق النظام الإلكتروني؛ لنتحرى الدقة في التحديد والتصنيف والإجراءات، وعملنا هذا سيكون أثره على المدى البعيد، ويختصر الكثير من آلية العمل في التسوية الودية.



Source link

               

أترك تعليق
تابعنا على تويتر