العالم الإسلامي يدعم قرار المملكة لحماية المعتمرين وحفظ المشاعر

+ = -


أكدت الأمانة العامة لمنظمة التعاون الإسلامي، دعمها للجهود والإجراءات الاستباقية والوقائية، التي اتخذتها وزارة الخارجية والجهات المعنية في المملكة العربية السعودية؛ لتوفير أقصى درجات الحماية لسلامة المواطنين والمقيمين، وكل مَنْ ينوي أن يفد إلى أراضي المملكة لأداء مناسك العمرة أو زيارة المسجد النبوي، وذلك احترازيًا ووقائيًا لمنع وصول فيروس «كورونا» الجديد إلى المملكة.

وشددت الأمانة العامة على أن قرار تعليق الدخول إلى المملكة لأغراض العمرة وزيارة المسجد النبوي مؤقتًا، سيسهم في المحافظة على سلامة المعتمرين والزوار والمحافظة على أرواحهم، مشيرةً إلى أن القرار يتماشى مع تطبيق المعايير الدولية المعتمدة، ويدعم جهود الدول والمنظمات الدولية وفي مقدمتها منظمة الصحة العالمية.

» مصر

وثمن مسؤولون مصريون قرار المملكة بالتعليق المؤقت لمنح تأشيرات العمرة وزيارة الحرم النبوي الشريف لمواجهة انتشار فيروس كورونا.

» إشادة كبرى

قالت دار الإفتاء المصرية إن القرار يتفق مع أحكام الشريعة الإسلامية للحفاظ على أرواح وسلامة المعتمرين وضيوف الرحمن، وأشادت في بيان أصدرته أمس الخميس بجهود المملكة بقيادة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز، في خدمة ضيوف الرحمن الذين يفدون إلى الأراضي المقدسة لأداء مناسك الحج والعمرة، مشيرة إلى أن سلطات المملكة لا تدخر جهدًا في توفير كافة سبل الراحة وتذليل الصعاب التي تواجه ضيوف الرحمن.

وقالت الدار: «نؤيد وندعم بكل قوة مواقف المملكة وحرصها الشديد على أمن واستقرار المشاعر الدينية وكل ما تتخذه من إجراءات لضمان تحقيق ذلك، وسعيها الدءوب للحفاظ على أرواح المعتمرين وضيوف الرحمن».

» كبح كورونا

من جهته، قال وزير الأوقاف المصري د. محمد جمعة إن القرار يندرج تحت قاعدة «درء المفسدة مقدم على جلب المصلحة».

وأوضح أن القرار له ما يبرره من مشروعية الحفاظ على الأرواح ودفع ما يعرضها للخطر المحقق أو الغالب على الظن، في ضوء بيان الخارجية السعودية، الذي أكد أن هذا الإجراء احترازي مؤقت يهدف للإسهام في كبح جماح انتشار فيروس «كورونا»، وأن هذا الإجراء سيخضع لإعادة التقييم المستمر، ولاسيما أن الجميع يعلم أن الأماكن الأكثر ازدحامًا أكثر عرضة لانتشار هذا الفيروس وفق ما تؤكده تقارير منظمة الصحة العالمية.

» حكمة سعودية

وأشاد عضو لجنة الشؤون الدينية بالبرلمان المصري عمر حمروش بجهود القيادة السعودية في التصدي لأي خطر يهدد المعتمرين وزوار بيت الله ومسجد الرسول الكريم. معربا عن ثقته في قدرة المملكة على تحجيم الفيروس للحد من انتشاره واستئناف العمرة خلال فترة قصيرة.

بدروها، ترى عضو البرلمان وأستاذ العقيدة بجامعة الأزهر د. آمنة نصير أن القرار يؤكد الحرص المستمر من المسؤولين السعوديين على منع أي ضرر يصيب المعتمرين وزوار بيت الله الحرام ومسجد رسول الله، مشددة على أن المملكة تبذل جهدا كبيرا في تقديم خدمات مميزة في موسم العمرة والحج، وما طرأ في العالم بانتشار «كورونا» يعد خطرا، والاختلاط يؤدي إلى انتقاله، خصوصا في التجمعات الكبيرة، لذا سارعت المملكة بقرار التعليق المؤقت لتأشيرة العمرةوالذي قد يستغرق فترة قصيرة لدراسة الموقف جيدا في المملكة قبل استئناف عودة أداء مناسك العمرة.

» لبنان

شدد عدد من رجال الدين في لبنان على «صواب» قرار المملكة إيقاف تأشيرات العمرة، نظراً لانتشار فيروس «كورونا»، موضحين حرصها على صحة المسلمين ومصلحتهم في أرض المملكة وخارجها.

وأكد مفتي طرابلس والشمال مالك الشعار، في تصريح لـ«اليوم»، أنه «ليس مستغرباً أن تلجأ المملكة العربية السعودية، وهي تتشرف بالقيام بأنبل الأعمال والخدمات في خدمة الحرمين الشريفين، أن تقوم بإصدار القرار لتحديد أو منع العمرة في هذه الفترة، أي أن تعلن عن توقف إعطاء التأشيرات لتأدية مناسك العمرة والتي هي من حيث الأصل سنة من سنن النبي محمد عليه الصلاة والسلام، وذلك للحدث المخيف والمرعب الذي انتشر في العالم والذي يسمى فيروس كورونا»، موضحاً أن القرار حكيم وشرعي، ويستند إلى أدلة شرعية، فأماكن الازدحام والاجتماع التي لا يتمكن الإنسان أن يتحكم بالحركة أو التصرف فيها علينا أن نمنع الناس من الاجتماع والتعامل مع بعضهم البعض.

بدوره، قال مفتي صيدا وأقضيتها الشيخ سليم سوسان: إنه من حق المملكة التي حرصت وقامت بواجباتها في كل المواسم الدينية وخصوصاً في مكة والمدينة المنورة، أن تأخذ كل الاحتياط لمصلحة المسلمين والزائرين والآتين لزيارة هذه الأماكن المقدسة في مكة والمدينة المنورة، خصوصاً أن المسلمين يحرصون على القيام بعمرتهم في أيام رجب المبارك، مجدداً التأكيد على أن «السعودية حريصة على صحة المسلمين ومصلحتهم في أرضها الطاهرة».

» السودان

أكد الداعية لجماعة أنصار السنة المحمدية بالسودان الشيخ الجيلي يوسف حبيب الله أن المملكة العربية السعودية ظلت تقوم على خدمة الحرمين الشريفين بكل تفان وتعمل من أجل مصالح المسلمين، مشيرا إلى أن قرارها الخاص بالعمرة والزيارة يصب في مصلحة المسلمين حتى لا تكون العمرة والزيارة سببا في انتشار وباء كورونا الذي انتشر في كثير من البلاد.

وأضاف في تصريح لـ«اليوم»: إن المملكة في هذا المقام هي ولي أمر المسلمين، وعلينا أن نطيع ما يقول به ولي الأمر فيها.

بدوره، أوضح الداعية الشيخ السماني برير أن المملكة بقيادة خادم الحرمين الشريفين اتخذت قرار سليما بشأن وقف العمرة في الوقت الراهن، نظرا لانتشار وباء كورونا في كثير من دول العالم.

وقال: العمرة سنة، ويمكن لمن يريد القيام بها تأجيلها حال خشية الوباء، والسعودية الآن اتخذت خطوة مهمة في إطار حماية المسلمين في مشارق الأرض ومغاربها.

» الأردن

قالت الحكومة الأردنية أمس إنها تتفهم قرار المملكة بتعليق الدخول إليها لأغراض العمرة وزيارة المسجد النبوي مؤقتًا، في إطار استكمال الجهود لمنع انتشار فيروس كورونا الجديد. وأكد المتحدث الإعلامي باسم وزارة الأوقاف والشؤون والمقدسات الإسلامية الأردنية حسام الحياري، أن القرار جاء لتحقيق المصلحة العامة وضمان سلامة الجميع.



Source link

               

أترك تعليق
تابعنا على تويتر