ليفربول يطارد الرقم القياسي أمام واتفورد

+ = -


تمتلك فرق القمة والقاع أهدافا مختلفة للغاية خلال الجولة الثامنة والعشرين من الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم، حيث يأمل ليفربول في مواصلة أرقامه القياسية.

ويسعى ليفربول لتحقيق الرقم القياسي في عدد الانتصارات المتتالية بالدوري الإنجليزي الممتاز، حيث إنه حال فوزه على مضيفه واتفورد، سيسجل الانتصار الـ19 على التوالي بالمسابقة، في الوقت الذي يحتاج فيه نوريتش للفوز على ليستر سيتي لإحياء آمال البقاء بدوري الأضواء.

ويخرج ليفربول المتصدر بقيادة المدرب الألماني يورجن كلوب لمواجهة واتفورد صاحب المركز الثاني من القاع مساء اليوم السبت، في ظل تفوقه بفارق 22 نقطة عن أقرب ملاحقيه مانشستر سيتي صاحب المركز الثاني.

ويحتاج ليفربول إلى 12 نقطة فقط أي أربعة انتصارات للتتويج بلقب الدوري الإنجليزي للمرة الأولى منذ عام 1990.

الفوز على واتفورد سيمنح ليفربول الانتصار الـ19 على التوالي بالمسابقة، لينفرد بالرقم القياسي في عدد الانتصارات المتتالية بالدوري الإنجليزي الممتاز متخطيا الإنجاز، الذي حققه مانشستر سيتي في 2017 بتسجيله 18 انتصارا متتاليا.

كلوب وكل لاعبي ليفربول يرفضون الحديث عن حسم اللقب، لكن ثلاث نقاط جديدة مساء اليوم السبت ستقرب الفريق أكثر من حلم طال انتظاره 30 عاما.

وسجل نادي ليفربول أرباحا قبل الضرائب بقيمة 42 مليون جنيه استرليني.

وانفق ليفربول 223 مليون استرليني على دعم صفوفه بلاعبين أمثال أليسون وفابينيو ونابي كيتا وشيردان شاكيري.

وساهمت انتفاضة ليفربول في زيادة دورة رأس مال ليفربول بقيمة 78 مليون استرليني لتبلغ 533 مليون في الوقت، الذي زادت فيه عائدات النادي من الحقوق الإعلامية بقيمة 41 مليون استرليني لتصل إلى 261 مليونا.

وقال المدافع ترينت إلكسندر أرنولد لموقع ليفربول «بالتأكيد لقد اقتربنا كثيرا، لكن لدينا أربع مباريات صعبة».

وأضاف «أي شيء قد يحدث بالدوري الإنجليزي الممتاز، لقد تعلمنا ذلك من مشاركاتنا السابقة، الأمر صعب بالنسبة لنا».

ويبتعد واتفورد بفارق نقطة واحدة عن آخر مراكز الأمان، التي يحتلها استون فيلا برصيد 25 نقطة.

وأوضح ترينت إلكسندر أرنولد «الذهاب إلى واتفورد ليس بالمهمة السهلة، والأندية أدركت ذلك خلال مسار الموسم».

وأشار «لقد تعلمنا أننا عندما نأتي إلى هنا نواجه مهمة صعبة، لقد سجلنا في آخر دقيقة أمامهم، كانت مباراة مغلقة، بعد تعاقدهم مع مدير فني جديد، سيكون من الصعب إسقاطهم».

ويتواصل الصراع على المركز الرابع بجدول الترتيب، بين تشيلسي ومانشستر يونايتد وتوتنهام، حيث تفصل أربع نقاط فقط بين تشيلسي صاحب المركز الرابع وتوتنهام السادس.

ويخرج تشيلسي لملاقاة بورنموث في الوقت، الذي يلتقي فيه مانشستر يونايتد مع مضيفه إيفرتون وتوتنهام مع ضيفه وولفرهامبتون غدا الأحد.

وفي مباريات أخرى السبت يلتقي برايتون مع كريستال بالاس ونيوكاسل يونايتد مع بيرنلي وويستهام يونايتد مع ساوثهامبتون.



Source link

               

أترك تعليق
تابعنا على تويتر