أنهينا أسبوعا عصيبا بالفوز في الكلاسيكو

+ = -


أبدى الفرنسي زين الدين زيدان المدير الفني لفريق ريال مدريد الإسباني لكرة القدم سعادته بالفوز الثمين على برشلونة 2 / صفر في مباراة الكلاسيكو بالدوري الإسباني والتي أنهت “أسبوعا عصيبا للفريق” باستعادة الريال صدارة الدوري الإسباني.

وأشاد زيدان بمهاجمه البرازيلي الشاب فينيسيوس جونيور الذي تعايش في الفترة الماضية مع الضغوط و”الانتقادات” لكنه قدم مباراة قوية في الكلاسيكو ولعب دورا كبيرا في الفوز.

وقال زيدان :”حققنا الفوز عن جدارة بعد كل ما قدمناه في المباراة سواء في الدفاع أو الهجوم. الشوط الأول كان متكافئا. ضغطنا الهجومي على برشلونة لم يكن كافيا. وفي الشوط الثاني، كنا أفضل حيث لعبنا في نصف ملعب برشلونة وهو فريق لا يحب افتقاد الكرة”.

وأوضح زيدان:”انتزعنا ثلاث نقاط مهمة. كان أسبوعا صعبا ولكننا حصلنا في النهاية على فرصة لتغيير هذا الأسبوع. ورغم هذا، علينا الاستمرار ومواصلة العمل”.

وأكد زيدان على أهمية هذا الفوز وإنهاء الفترة العصيبة التي عانى خلالها الفريق مؤخرا سواء في الدوري الإسباني أو دوري الأبطال الأوروبي.

وقال زيدان إن الفريق سيكون جاهزا ومستعدا أيضا لمباراة الإياب أمام مانشستر سيتي الإنجليزي بدور الستة عشر في دوري الأبطال.

وأوضح:”الفوز في الكلاسيكو يمنحنا معنويات عالية. سنخوض مباريات أخرى في الدوري الإسباني قبل مباراة مانشستر سيتي ولكننا سنكون على استعداد لهذه المباراة الأوروبية الصعبة”.

وكان الريال خسر 1 / 2 على ملعبه ذهابا يوم الأربعاء الماضي في مواجهة مانشستر سيتي.

ولدى سؤاله عن السبب وراء مواصلة اعتماده على فينيسيوس جونيور رغم العقم التهديفي الذي لازمه في الفترة الماضية قبل أن يكسره في مباراة برشلونة مساء أمس بتسجيل الهدف الأول للفريق، قال زيدان:”سجل هدفا مهما في مباراة مهمة. يلعب دورا أيضا في الدفاع. عانى من بعض الظروف في الفترة الماضية ولكنه لاعب شاب. الانتقادات صعبة للغاية ولكنه تعايش معها”.

كما أشاد زيدان بمهاجمه ماريانو دياز الذي سجل الهدف الثاني للفريق. وقال زيدان “ماريانو هو المهاجم الثالث بالفريق وسنحت له الفرصة في هذه المباراة. نشعر بالسعادة لأنه كان أسبوعا عصيبا. سنحت لنا الفرصة في المباراة ونجحنا في استغلالها”.



Source link

               

أترك تعليق
تابعنا على تويتر