«تعليق العمرة» جدير بالعناية والتقدير

+ = -


عدّ المجلس الإسلامي الأعلى في الجزائر، اليوم، تعليق الدخول إلى المملكة لغرض العمرة أو زيارة المسجد النبوي الشريف، مؤقتًا بعد تفشي فيروس كورونا في عدة بلدان، إجراءً “جديرًا بالعناية والتقدير” لسلطات المملكة التي بدأت بـ”درء الخطر”.

وأكد المجلس، وهو هيئة رسمية تابعة لرئاسة الجمهورية، في بيان أن “تعليق استقبال رحلات العمرة مؤقتًا، إجراء جدير بالعناية والتقدير لسلطات المملكة التي بدأت بدرء الخطر”، وهو تطبيق “شرعي للقاعدة الأصولية القائلة بأن درء المفاسد مقدم على جلب المصالح”.

وأعرب المجلس عن أمله الكبير في أن “ينقشع خطر هذا الداء السام” وأن “يتغلب البحث العلمي على الحد من غلوائه لتعود الكعبة الشريفة منورة بجحافل المعتمرين ثم الحجاج إن شاء الله”، مشيرًا إلى أن انتشار فيروس كورونا “لنذير من الله سبحانه وتعالى للبشرية التي ما فتئت تتمادى في تلويث الطبيعة وتغيير خلق الله”.



Source link

               

أترك تعليق
تابعنا على تويتر