جيسوس صائد الكؤوس

+ = -


لم ينتظر طويلا المدرب البرتغالي جورجي جيسوس ليدون اسمه في سجلات الذهب لفريق فلامينجو البرازيلي، حيث استطاع جيسوس أن يدخل قلوب عشاق ومحبي الفريق البرازيلي من أوسع الأبواب، وذلك بعد أن قاد الفريق لتحقيق 5 بطولات على المستويين المحلي والقاري خلال ثمانية أشهر فقط منذ توليه مهام تدريب الفريق، إضافة إلى حصول الفريق على المركز الثاني في بطولة كأس العالم للأندية، بعد خسارته بصعوبة أمام فريق ليفربول الإنجليزي.

» مسيرة جيسوس

ولد البرتغالي جورجي جيسوس البالغ من العمر 65 عاما، في مدينة أمادورا البرتغالية، بتاريخ 24 يوليو 1954م، وبدأ مسيرته الكروية في عام 1969 مع شباب نادي إستريلا دي أمادورا، انتقل بعدها إلى فريق سبورتينغ لشبونة في عام 1971 ليمثل فئة الشباب، وفي عام 1973 تم تصعيده إلى الفريق الأول، كان حينها يجيد اللعب في مركز خط الوسط، بعد ذلك تنقل خلال مسيرته بين العديد من الأندية البرتغالية، قبل أن يتوقف عن لعب كرة القدم في عام 1990 مع نادي المونسلينسي.

وبعد اعتزاله، وقع عقدا لتدريب نادي أمورا البرتغالي واستمر معهم لمدة ثلاثة مواسم، درب جيسوس خلال مسيرته العديد من الأندية البرتغالية أبرزها ناديا سبورتينغ براغا وبنفيكا، وكان أول ناد يدربه جيسوس خارج البرتغال خلال مسيرته هو نادي الهلال السعودي، عندما قاده في موسم 2018 – 2019 وحقق معه بطولة كأس السوبر السعودي أمام فريق الاتحاد، ولكن لم يستمر طويلا مع الهلال، حيث خاض 20 مباراة فقط، قبل أن تتم إقالته على الرغم من تصدره لسلم ترتيب دوري كأس الأمير محمد بن سلمان للمحترفين، وبعد إقالته انتظر البرتغالي خمسة أشهر حتى وقع عقد تدريب نادي فلامينجو البرازيلي ليكتب التاريخ معهم.

» محطة فلامينجو

في اليوم الأول من شهر يونيو 2019، أعلن نادي فلامينجو البرازيلي اتفاقه مع البرتغالي جورجي جيسوس، حيث نشر فلامينجو بيانا كتب خلاله: «جورجي جيسوس هو المدرب الجديد لفريق فلامينجو، الرئيس رودلفو اتفق مع المدرب البرتغالي الذي سيصل إلى النادي في منتصف يونيو لتوقيع العقد الرسمي لمدة عام».

وساهم المدرب البرتغالي جورجي جيسوس بتحقيق أرقام قياسية عديدة في أول مواسمه، خلال قيادة الجهاز الفني لفريق فلامينجو، وذلك بعدما حقق خمس بطولات، منها الفوز بلقب كأس الليبرتادوريس كأبطال لقارة أمريكا الجنوبية لأول مرة بعد 38 عاما منذ اللقب الأول في البطولة، وأيضا لقب بطولة الدوري البرازيلي للمرة السادسة في تاريخ النادي وبعد غياب 10 سنوات عن تحقيق لقب الدوري، إضافة إلى حصول الفريق على كأس السوبر البرازيلي للمرة الأولى بتاريخ النادي، وكأس السوبر اللاتيني ريكوبا سوداميريكانا للمرة الأولى أيضا في تاريخ النادي، وتحقيق بطولة كأس غوانابارا للمرة 22 في تاريخ النادي.

وجميع هذه الألقاب والإنجازات جاءت خلال فترة وجيزة، حيث احتاج جيسوس إلى ثمانية أشهر فقط ليحقق جميع البطولات الممكنة، رفقة فلامينغو البرازيلي، باستثناء كأس العالم للأندية بعدما خسر المباراة النهائية 0-1 في الشوطين الإضافيين.

» التصنيف السابع

يتواجد البرتغالي جيسوس في المركز السابع من بين جميع مدربي كرة القدم في العالم، وذلك وفقا لموقع كلوب وورلد رانكينج العالمي المتخصص في تصنيف الأندية والمدربين واللاعبين حول العالم، وجاء تواجده في المركز السابع بعد النجاحات الكبيرة، التي قدمها رفقة فريقه البرازيلي، إذ تمكن من حصد 9671 نقطة، ليتفوق على العديد من المدربين، أبرزهم الفرنسي زين الدين زيدان المدير الفني لنادي ريال مدريد والأرجنتيني دييغو سيميوني المدير الفني لنادي أتلتيكو مدريد، وتصدر قائمة أفضل المدربين في العالم الألماني يورغن كلوب المدير الفني لفريق ليفربول.

» أرقام مميزة

خاض جورجي جيسوس خلال مسيرته التدريبية 1002 مباراة منذ الأول من شهر نوفمبر لعام 1993م، استطاع أن يحقق الفوز في 569 مباراة، فيما حضر التعادل في 208 وخسر 225 مباراة. تمكن خلالها من تسجيل 1698 هدفا بمعدل 1.6 هدف في كل مباراة، فيما اهتزت شباكه 927 مرة بمعدل 0.9 هدف في كل مباراة، كما حقق خلال مسيرته التدريبية 18 بطولة، كان آخرها لقب بطولة كأس غوانابارا عندما توج من أمام فريق بوافيستا البرازيلي.

» أفضل مدرب

توج جورجي جيسوس بجائزة أفضل مدرب في الدوري البرتغالي ثلاث مرات، كما حصل على جائزة كوزمي دامياو كأفضل مدرب برتغالي في عام 2014، وتوج جيسوس في الموسم الماضي بجائزة الكرة الذهبية البرازيلية لأفضل مدرب في الموسم، إضافة إلى اختياره كأفضل مدرب في الدوري البرازيلي، وكان جيسوس قد تحصل على جائزة أفضل مدرب في بطولة الدوري السعودي لشهر سبتمبر خلال فترة قيادته لفريق الهلال.

» لقب الدوري البرازيلي

استطاع البرتغالي جيسوس أن يعيد لقب بطولة الدوري البرازيلي إلى خزائن النادي الأحمر بعد غياب لعشرة مواسم، حيث كانت المرة الأخيرة، التي حقق فيها فلامينجو لقب الدوري في موسم 2009، قبل أن يأتي جيسوس إلى الفريق ويعيد لقب الدوري إلى خزائنه، واستطاع أن يحقق الدوري بفارق شاسع بينه وبين الوصيف، إذ جمع فلامينجو 90 نقطة في رصيده وبفارق 16 نقطة عن الوصيف، كما سجل أرقاما قياسية على مستوى خط المقدمة، وذلك بعد أن سجل الفريق 86 هدفا كأقوى خط هجوم في المسابقة.

» كأس الليبرتادوريس

تمكن جيسوس من تحقيق بطولة كأس الليبرتادوريس لفريق فلامينجو بعد أن غاب الفريق الأحمر عن تحقيق اللقب لأكثر من ثلاثة عقود، إذ كانت المرة الأخيرة، التي حقق فيها فلامينجو اللقب تعود إلى عام 1981م، ولكن استطاع أن يعيد اللقب الغائب عن خزينة الفريق الأحمر في الموسم الرياضي المنصرم.

» السوبر البرازيلي

عادت البطولة، التي تقام بين بطلي الدوري والكأس، مرة أخرى هذا العام بعد أن توقفت نحو ثلاثة عقود، واستطاع جيسوس في أول موسم بعد عودة البطولة أن يتوج فريق فلامينجو باللقب لأول مرة في تاريخ النادي.

** ريكوبا سوداميريكانا

حقق جيسوس مع فلامينجو بطولة كأس السوبر اللاتيني ريكوبا سوداميريكانا لأول مرة أيضا في تاريخ النادي، وذلك بعد أن تمكن من الفوز على بطل كوبا سوداميريكانا فريق إنديبندينتي ديل فال الإكوادوري بإجمالي نتيجة مباراتي الذهاب والإياب 5-2.

» كأس غوانابارا

قاد فريق فلامينجو لتحقيق لقب بطولة كأس غوانابارا للمرة 22 في تاريخ النادي، وذلك بعد فوزه على فريق بوافيستا في المباراة التي أقيمت في ولاية ريو دي جانيرو، لتكون هذه البطولة الخامسة لجورجي جيسوس خلال مسيرته القصيرة مع فلامينجو.

» كأس العالم للأندية

في أول مشاركة لفريق فلامينجو في بطولة كأس العالم للأندية، قاد جيسوس فريقه لتحقيق المركز الثاني، بعد خسارته بصعوبة في الشوطين الإضافيين للمباراة النهائية التي جمعت فلامينجو بفريق ليفربول الإنجليزي بطل دوري أبطال أوروبا، وقابل فلامينجو في الدور نصف النهائي فريق الهلال السعودي وتغلب عليه بثلاثة أهداف مقابل هدف ليصعد إلى المباراة النهائية ويلاقي ليفربول ويخسر منه بهدف نظيف.

» مواجهة الهلال

التقى جيسوس خلال منافسات كأس العالم للأندية بفريقه السابق نادي الهلال السعودي في الدور نصف النهائي، ووصف جيسوس هذه المواجهة بالصعبة، مؤكدا أن الهلال فريق صعب، لاسيما أنه سبق وأن أشرف على تدريبه قبل فترة بسيطة ويعرف كل تفاصيل بطل آسيا، وأضاف جيسوس خلال تصريحاته: لا يوجد فرق كبير بين ليفربول والهلال، وكلاهما بطلان، ومواجهتما ستكون صعبة جدا.



Source link

               

أترك تعليق
تابعنا على تويتر