50 مليار دولار خسائر تأثيرات «كورونا» على التصدير عالمياً

+ = -


أعلن خبراء اقتصاد تابعون للأمم المتحدة أن الأضرار التي لحقت بالاقتصاد العالمي الناجم عن فيروس كورونا الجديد قد تصل إلى “انخفاض قدره 50 مليار دولار” في صادرات الصناعات التحويلية في جميع أنحاء العالم، خلال شهر فبراير وحده.

ونشر مؤتمر الأمم المتحدة للتجارة والتنمية (الأونكتاد) أمس، تقريراً تناول تأثير فيروس كورونا في التجارة بين الدول، وتقيِّم الآثار الاقتصادية المرتبطة بالتفشي بمختلف درجاته، الذي شهدته الكثير من دول العالم، ومن بينها الصين.

وأشارت البيانات الاقتصادية الأولية التي حللها مؤتمر (الأونكتاد) إلى أن تدابير احتواء الفيروس في الصين – حيث ظهر تفشي المرض في ديسمبر – قد تسببت بالفعل في “انخفاض كبير في الإنتاج”.

وأورد التقرير الأممي أرقاماً توضح “انخفاضاً كبيراً” خلال الشهر الماضي في مؤشر المشتريات التصنيعية في الصين – بحوالي 20 درجة، وهو ما يمثل أدنى حد انخفاض تسجله منذ عام 2004، مشيراً إلى أن هذا الانخفاض يعني انخفاضاً في الإنتاج بنسبة 2% سنويا، وهو قد جاء كنتيجة مباشرة لانتشار فيروس كورونا.



Source link

               

أترك تعليق
تابعنا على تويتر