مبادرات تكاملية بين «الصم» ونادي الأشخاص ذوي الإعاقة

+ = -


استعرض نادي الصم بالمنطقة الشرقية في لقاء استضاف فيه منسوبي نادي الأشخاص ذوي الإعاقة بالمنطقة الشرقية مساء أمس الأول، أبرز البرامج والمبادرات التكاملية بين نادي الصم وذوي الإعاقة والتي ستجعل هذه الأندية تبني إطارا تخدم من خلاله المستفيدين من برامجها وخدماتها والتي تتجاوز أسوار النادي إلى خارجه وسط المحيط المجتمعي بصورة ذات أثر إيجابي على المستفيد وكسر أي حواجز للعزلة نهائيا.

وأكد رئيس نادي الصم بالمنطقة الشرقية سعيد الباحص، أن النادي استطاع التفاعل مع مختلف القضايا المجتمعية خاصة ما يتعلق بالصم وقدم أهم المبادرات الإستراتيجية التي يعمل عليها النادي بما يتواكب مع الرؤية الوطنية الطموح للمملكة ٢٠٣٠، وتهدف هذه الإستراتيجية الجديدة إلى رفع مستوى برامج النادي لتلبي احتياجات فئة الصم وضعاف السمع بمختلف الأعمار والفئات رجالا ونساء.

ورحب الباحص بوفد نادي الأشخاص ذوي الإعاقة بحضور المستشار الفني للنادي أحمد الدحيم، معتبرا أنها من أثمن وأعظم الفرص التي يلتقي فيها منسوبو النادي بزملائهم من الصم والتعبير عن محور التطلعات الاستشرافية نحو مناقشة أهم أدوارهم المجتمعية واحتياجاتهم. وأشار الباحص إلى أنه من بين الخطوات العملية والإستراتيجية للنادي بناء الشراكة المجتمعية مع كافة القطاعات الحكومية والخاصة والتي باتت ضرورية وهامة بهدف تنمية جهود هذه الفئة الغالية من الصم رجالا ونساء، وذلك لتحقيق أهداف التنمية المستدامة لهذا الوطن المعطاء.

وأبدى رئيس نادي الأشخاص ذوي الإعاقة بالمنطقة الشرقية د. خالد الجميعة، سعادته بهذا اللقاء الذي يلتقي فيه الصم بإخوانهم من نادي ذوي الإعاقة مما يعكس حقيقة الترابط والتنامي الذي سيحقق الأهداف التي يتبناها الناديان ويأتي في مقدمتها رسم البسمة وإدخال السرور إلى قلوبهم إلى جانب العمل على تقديم الخدمات التي تقدم للأشخاص ذوي الإعاقة لتكون مثالا يحتذى به، وكذلك ترسيخ رسالة النادي في تقديم أعلى مستوى من البرامج التأهيلية والتعليمية بما يتناسب مع قدرات المستفيدين واحتياجاتهم في المجتمع.



Source link

               

أترك تعليق
تابعنا على تويتر