كورونا يهدد بتجميد الحياة الرياضية في العالم

+ = -


انتشر فيروس كورونا على نطاق واسع خلال الفترة الأخيرة بمختلف أنحاء العالم، وهدد العديد من الأنشطة الرياضية، مما تسبب في تأجيل المباريات ببعض الدول الأوروبية، أو إقامتها بدون جمهور، وتطرق الأمر إلى إلغاء عدد من البطولات.

وتسبب فيروس كورونا في التأثير على المنافسات والنشاطات الرياضية، حيث جرى تأجيل العديد من المباريات بإيطاليا وسويسرا، بالإضافة إلى إقامة العديد من المباريات بدون جمهور. وتأجيل بطولة إفريقيا لكرة السلة.

وقررت وزارة الشباب والرياضة السعودية تعليق الحضور الجماهيري في جميع المنافسات الرياضية في كافة الألعاب، خوفا من انتشار فيروس كورونا المستجد، حرصا منها على سلامة اللاعبين والجماهير.

وذكرت وزارة الرياضة في بيان لها على حسابها في تويتر: «بناء على التدابير الوقائية الصادرة من اللجنة المعنية بمتابعة مستجدات الوضع لفيروس كورونا الجديد، وانطلاقاً من حرص الوزارة على سلامة الجميع، ولمنع انتشار هذا الفيروس خصوصا في الأماكن التي تشهد تجمعا كثيفا للحشود البشرية، فقد تقرر تعليق الحضور الجماهيري في جميع المنافسات الرياضية في كافة الألعاب اعتباراً من أمس السبت، وحتى إشعار آخر، على أن تتم مراجعة هذا القرار بشكل مستمر مع الجهات ذات العلاقة».

وأوضح البيان: «وزارة الرياضة تابعت باهتمام بالغ خلال الفترة الماضية مستجدات انتشار فيروس كورونا في أغلب دول العالم، والتدابير الاحترازية التي اتخذتها الدولة على كافة الأصعدة، بالتعاون مع العديد من الجهات الحكومية ذات العلاقة للتصدي لهذا الفيروس ومنع انتشاره داخل المملكة، حفاظاً على سلامة المواطنين والمقيمين، فقد قررت المملكة تعليق الحضور الجماهيري في جميع المنافسات الرياضية».

«إعادة مبالغ التذاكر»

كما قررت وزارة الرياضة السعودية التنسيق مع أندية دوري كأس الأمير محمد بن سلمان للمحترفين لكرة القدم، لإعادة المبالغ التي دفعها المشجعون لشراء تذاكر حضور المباريات المقبلة.

وأعلنت شركة «صلة» الرياضية، المسوق الحصري لتذاكر مباريات فريق الهلال، إعادة مبالغ تذاكر مواجهة الفريق مع ضيفه الاتفاق التي أقيمت أمس على ملعب جامعة الملك سعود في الرياض.

وذكرت «صلة» عبر حسابها الرسمي في «تويتر»: «بناء على قرار تعليق الحضور الجماهيري في المنافسات الرياضية المحلية، ستتم إعادة مبلغ تذاكر مباراة الهلال والاتفاق لمن قام بشراء التذاكر، حيث سيتم إعادة المبلغ خلال 10 أيام عمل».

«أياكس يعزل مدربيه»

وطلب أياكس أمستردام المنافس في دوري الدرجة الأولى الهولندي لكرة القدم من ثلاثة من أفراد طاقمه التدريبي، من بينهم الدنماركي كريستيان بولسن مساعد المدرب الابتعاد عن الفريق، بسبب مخاوف من احتمال تعرضهم للعدوى بفيروس كورونا.

ولم يتمكن بولسن لاعب وسط يوفنتوس وليفربول السابق من الجلوس مع بدلاء فريقه، إلى جانب المدرب إيريك تن هاج خلال لقاء فريقه خارج ملعبه مع هيرنفين.

وشارك كالينبرج في الاحتفال بعيد ميلاد بولسن الأربعين في هولندا الأحد الماضي.

والعضوان الآخران المستبعدان في الجهاز الفني هما أخصائي التدريبات البدنية اليساندرو شونميكر وزميل له لم يكشف النقاب عن هويته كانا في حفل عيد الميلاد أيضا.

«إلغاء البريميرليج»

ذكرت شبكة «بي بي سي» البريطانية أن الحكومة البريطانية هددت رابطة كرة القدم بإلغاء مسابقة الدوري الإنجليزي الممتاز «البريميرليج» في حالة إصابة أي لاعب بفيروس كورونا.

وقالت «بي بي سي» البريطانية: إنها حصلت على خطاب الحكومة البريطانية لرابطة الدوري الإنجليزي، والذي تضمن إلغاء المسابقة في حال وصول المرض لأي لاعب بأندية الدوري الإنجليزي.

وأشارت إلى أن استمرار البطولة بدون جمهور هو الحل الأمثل في حال تفشي فيروس كورونا بالبلاد، مؤكدة أن الوضع حاليا هو استمرار الدوري الإنجليزي بجماهير حتى الآن.

وكان الاتحاد الإنجليزي لكرة القدم قد قرر منع التصافح بالأيدي بين اللاعبين، وذلك بداية من الأسبوع المقبل، في بطولة الدوري الإنجليزي الممتاز.

«اقتراح مرفوض»

ورفضت رابطة الدوري الإيطالي لكرة القدم المقترح الذي تقدمت به وزارة الرياضة بالبث المجاني للمباريات التي تقام بدون جمهور، عبر القنوات التليفزيونية المفتوحة، وذلك بداعي أنها ستسفر على الأرجح عن انتهاك عقود معمول بها.

وطرح وزير الرياضة الإيطالي فينتشنزو سبادافورا اقتراحه على الاتحاد الإيطالي لكرة القدم ورابطة الدوري، وذلك بعد يومين من توجيهات الحكومة بإقامة الفعاليات الرياضية دون حضور جماهير، وذلك ضمن الجهود المبذولة للحد من انتشار الإصابة بفيروس كورونا المستجد (كوفيد – 19).

وكانت الحكومة الإيطالية قد وجهت بإغلاق المدارس والجامعات والمحاكم، في الوقت الذي تكافح فيه المستشفيات لعلاج المصابين بـ«كوفيد – 19)، وذلك في ظل سيناريوهات قاتمة بحدوث ركود اقتصادي.

وقررت إيطاليا، وهي من أكثر الدول المتضررة من الفيروس بعد الصين، إقامة المنافسات الرياضية في ألعاب مختلفة بدون حضور الجماهير.

«فونيني يستغرب»

قال الإيطالي فابيو فونيني: إن شعوره كان غريبا عندما لعب مباراة في كأس ديفيز للتنس لفرق الرجال بدون جمهور وساعد منتخب بلاده في التقدم 2-صفر على كوريا الجنوبية.

وخلف أبواب مغلقة وبسبب انتشار فيروس كورونا أقيمت المباراة في كالياري وهي ضمن 12 مواجهة ستحدد الفرق المتأهلة لنهائيات البطولة في مدريد في نوفمبر تشرين الثاني المقبل.

وفاز فونيني على لاعب كوريا الجنوبية لي دوك-هي 6-صفر و6-3 قبل أن يتفوق مواطنه جيانلوكا ماجر وفي ظهوره الأول على الكوري الجنوبي نام جي-سونج 6-3 و7-5.

«المانشافت يلغي رحلة اليابان»

واضطر شتيفان كونتس، المدير الفني لمنتخب ألمانيا لكرة القدم تحت 21، إلى إلغاء رحلة مقررة إلى اليابان للاستعداد لبطولة الألعاب الأولمبية، وذلك بسبب انتشار فيروس كورونا المستجد.

وقال كونتس: «كنت قررت بالأساس السفر إلى طوكيو مطلع مارس الجاري، لمعاينة مواقع التدريب المحتملة، لكننا ألغينا هذه الرحلة الاستباقية بناء على التحذير الحالي من السفر».

وأضاف كونتس: «كان هذا هو الموعد الوحيد الذي يمكن فيه أن أقف بشكل أقرب على وضع الأولمبياد قبل المباريات الدولية في مارس، أما الآن فالتركيز الكامل سينصب على مباريات مارس، وبخاصة لأننا عازمون على انتزاع النقاط الثلاث أمام ويلز».

وقال كونتس: إن تطلعه إلى بطولة الألعاب الأولمبية لا يزال كبيرا حتى مع الموقف الراهن الخاص بفيروس كورونا، «نعم هذا أمر منطقي».

وأضاف: «أتمنى ألا يواصل الفيروس انتشاره حتى نتمكن من أن نستعد بالأولمبياد، والأمر هنا لا يتعلق بلاعبي كرة القدم فقط، فأنا أفكر أيضا بالدرجة الأولى في الرياضيين الآخرين الذين استعدوا في الأعوام الأربعة الأخيرة لهذا الحدث المهم، فلدى هؤلاء بالتأكيد قلق كبير حيال عدم إقامة البطولة».

وأضاف كونتس أن الاتحاد الألماني لكرة القدم يراقب الموقف في البلد المنظم، وهناك لدى الاتحاد مجموعة عمل جيدة مختصة بموضوع فيروس كورونا، وتجري هذه المجموعة مشاورات كثيفة مع السلطات الصحية، وبطبيعة الحال فإننا نثق في نصائح هذه المجموعة.

«تأجيل مواجهة ستراسبورج وسان جيرمان»

وقالت رابطة الدوري الفرنسي لكرة القدم إن مواجهة ستراسبورج مع باريس سان جيرمان حامل اللقب في الدوري تأجلت وسط مخاوف من انتشار فيروس كورونا.

ومنطقة الالزاس في ستراسبورج واحدة من أسوأ المناطق المتضررة من فيروس كورونا في فرنسا.

«تأجيل بطولة أفريقيا للسلة»

أعلن الاتحاد السنغالي لكرة السلة تأجيل بطولة أفريقيا للأندية التي كان مقررًا لها أن تنطلق 13 مارس الحالي بالسنغال بسبب فيروس كورونا.

وأوضح الاتحاد السنغالي للعبة في بيان له أن البطولة تأجلت لأجل غير مسمى.

«تأجيل ماراثون برشلونة»

وقال مجلس بلدية مدينة برشلونة الإسبانية: إنه تقرر تأجيل سباق ماراثون برشلونة الذي كان مقررا إقامته في الأسبوع المقبل إلى أكتوبر للحد من انتشار فيروس كورونا.

وكان من المقرر إقامة السباق في 15 مارس الجاري لكنه تأجل إلى 25 أكتوبر عقب اجتماع بين مسؤولي قسم الرياضة في بلدية المدينة والسلطات الصحية المحلية والإقليمية.

وتقول وزارة الصحة الإسبانية إن عدد الإصابات بالفيروس في بلادها وصل إلى 441 حالة، في حين توفي ثمانية أشخاص بسبب العدوى.

وبلغ عدد الإصابات في العاصمة مدريد 174 حالة وأصيب 24 بالعدوى في كتالونيا.

«جيمس يرفض اللعب بدون جماهير»

قال ليبرون جيمس لاعب لوس أنجليس ليكرز إنه لن يشارك في مباريات إذا قررت رابطة دوري كرة السلة الأمريكي للمحترفين منع الجماهير من الحضور للحد من انتشار فيروس كورونا.

وأرسلت رابطة الدوري مذكرة إلى الفرق تشرح تفاصيل خطط الطوارئ إذا قضت الحاجة وتشمل خوض المباريات في وجود أطقم الفرق فقط.

وأبلغ جيمس (35 عاما) «اللعب بدون جماهير؟ لا. هذا مستحيل. لن ألعب».

وأضاف جيمس الذي ينظر إليه كأحد أفضل اللاعبين عبر التاريخ: «هذا السبب الذي ألعب من أجله. ألعب من أجل زملائي بالفريق ومن أجل الجماهير. إذا دخلت ملعبا ولم أجد مشجعين لن ألعب. يمكنهم القيام بما يريدونه».

حالة إصابة في مختلف دول العام حتى 6 مارس

101321

حالة وفاة في العالم

3457

حصيلة الإصابات خارج الصين

20670

حالات تم شفاؤها بعد تلقي العلاج

55404



Source link

               

أترك تعليق
تابعنا على تويتر