4 نصائح من منظمة الصحة العالمية للعاملين فى المجال الصحى لمواجهة كوورنا

+ = -


قدمت منظمة الصحة العالمية، عدة نصائح للعاملين فى المجال الصحى والطبى، للاعتناء بأنفسهم خلال مواجهتهم تفشى وباء فيروس كورونا المستجد “كوفيد 19”.وكتب حساب المنظمة العالمية عبر تويتر: “الأعزاء العاملون الصحيون، اعتنوا بأنفسكم وأنتم تواجهون (كوفيد_19)، استعينوا ببعض الممارسات المفيدة للتأقلم”، منها:


 1- احصلوا على قسط كاف من الراحة أثناء العمل أو بين المناوبات.


2-  مارسوا التمارين الرياضية.


3- تناولوا قدراً كافياً من الطعام الصحى.


4- تواصلوا مع الأسرة والأصدقاء.


 


من ناحية أخرى، قال الدكتور عمر أبو العطا، مسئول برنامج الترصد والاستعداد والاستجابة بمكتب منظمة الصحة العالمية فى مصر، إن هناك وفدا من منظمة الصحة العالمية قام بزيارة مصر واطلع على فريق التدخل السريع، لافتا إلى اطلاعه أيضا على الخطط الموجودة، كما تتضمن الاستخدام الأمثل للإمكانيات من مستشفيات وأسرة رعاية.


وتابع مسئول برنامج الترصد والاستعداد خلال كلمته بالمؤتمر الصحفى المنعقد الآن لمنظمة الصحة العالمية لشرق المتوسط، تقيم المنظمة لمصر جيد، مضيفا مصر لن تدخل السيناريو الأسوا فى حالة الالتزام.


كما وجه “أبو العطا” ثلاث رسائل للمجتمع المصرى، جاءت على النحو التالى: الاهتمام بالنظافة الشخصية والذهاب فورا الى المستشفى فى حال الاشتباه، وزيادة الوعى تجاه المرض.


ووجه الدكتور جون جبور، ممثل منظمة الصحة العالمية فى مصر، رسالة شكر للأطباء المصريين وباقى الأطقم الطبية ممن هم فى الخطوط الأمامية لمكافحة فيروس كورونا المستجد ومنع انتشاره داخل البلاد.


وقال جبور: “أود أن أوجِّهَ خالصَ شكرى للأطباء وأطقم التمريض وغيرهم من العاملينَ فى المجال الصحى فى الخطوط الأمامية لمكافحة هذه الجائحة، إذ يبذلونَ قُصارى جهدِهِم لإنقاذِ الأرواحِ رغمَ التحدياتِ تحت قيادة حكيمة من قبل وزيرة الصحة والسكان، الدكتورة هالة زايد“.


وأضاف: “نحتاجُ إلى التزام من الحكومة والقطاع الصحى والمجتمعات على حدٍّ سَواء لمكافحة هذه الجائحة وهذا يتطلبُ أعلى قدرٍ من التنسيق والتعاون، إن كان على مستوى الحكومة أو ما بين الشعبِ والدولة. فجميعُنا معنيونَ بالأمر، ولكلٍّ منا دورٌ يقومُ به. فيجب أن نتضامنَ جميعاً، وينبغى ألاَّ ندعَ الخوفَ يتغلبُ علينا فى معركتنا مع هذا الفيروس، وأيضا يجب أن نتعلمَ من تجارب الدول التى انتشر بها المرض ونساعدُ فى تقليلِ الانتشار المجتمعي”.

               

أترك تعليق
تابعنا على تويتر