خلى بالك من الباسورد.. نصائح من الصحة العالمية لحمايتك من احتيال الإنترنت

+ = -


أصدرت منظمة الصحة العالمية مؤخرًا تنبيهًا يحذر من الاحتيال عبر الإنترنت، حيث حذرت وكالة الصحة العالمية من أن المجرمين يتنكرون على أنهم منظمة الصحة العالمية لسرقة الأموال أو المعلومات الحساسة، وهناك العديد من الرسائل والروابط المزيفة التي تظهر على الإنترنت تطلب المال / التبرعات نيابة عن منظمة الصحة العالمية لمكافحة فيروس كورونا، فيما يلي الجرعات والمحظورات المدرجة من قبل منظمة الصحة العالمية:


 


افعل: تحقق من عنوان البريد الإلكتروني للتأكد من المرسل


تحقق دائمًا من عنوان البريد الإلكتروني للمرسل للتأكد من أنه فقط من “person@who.int، وفقًا لموقع منظمة الصحة العالمية على الويب، إذا كان هناك أي شيء بخلاف “who.int” بعد الرمز “@” – على سبيل المثال @ who.com “أو” @ who.org “أو” @ who-safety.org “- فهذا المرسل هو ليس من منظمة الصحة العالمية.


 


لا تفعل: تشارك أي اسم مستخدم أو كلمة مرور للوصول إلى معلومات الأمان


لا تشارك أبدًا أي معلومات حساسة مثل أسماء المستخدمين أو كلمات المرور في البريد الإلكتروني، خاصة تلك التي لا تتعرف عليها بالكامل.


 


افعل: تحقق من رابط WHO قبل الضغط عليها


إذا تلقيت بريدًا إلكترونيًا يحتوي على رابط، فيجب التأكد من أن الرابط يبدأ بـ “https://www.who.int”، لكي تكون أكثر حذرًا، توصي منظمة الصحة العالمية بالانتقال إلى موقع منظمة الصحة العالمية مباشرة، عن طريق كتابة “https://www.who.int” في متصفحك.


 


لا تفعل: فتح أي مرفقات في البريد الإلكتروني قبل التأكد منها


إذا كان البريد الإلكتروني مزودًا بمرفق لا ينبغي أن يكون جزءًا من بريد إلكتروني، فلا تفتحه لأنه قد يحتوي على برامج ضارة.


 


افعل: انتبه إلى نوع المعلومات الشخصية التي تشاركها


تقول منظمة الصحة العالمية في تنبيهها الخاص بالاحتيال عبر الإنترنت: “لا يوجد سبب يدعو شخص ما إلى اسم المستخدم وكلمة المرور للوصول إلى المعلومات العامة”، لهذا السبب يجب عليك دائمًا التفكير في سبب رغبة شخص ما في معلوماتك وما إذا كانت مناسبة أم لا.


 


لا تفعل: تصديق أي رسائل بريد إلكتروني تحمل منشورات تثير الذعر


هناك بعض الحيل التي يلجأ إليها الهاكرز وذلك من خلال إثارة الذعر في نفوس الأشخاص عبر إرسال رسائل تحمل محتوي يثير الذعر، حيث تضيف النصائح الاستشارية: “خصص وقتًا دائمًا للتفكير في طلب للحصول على معلوماتك الشخصية، وما إذا كان الطلب مناسبًا”.


 


افعل: أبلغ عن جميع عمليات الاحتيال من الهاكرز المتعلقة بمنظمة الصحة العالمية


يحتوي موقع منظمة الصحة العالمية على قسم حيث يحث الأشخاص على الإبلاغ عن رسائل البريد الإلكتروني الاحتيالية التي يتلقونها تدعي أنهم من المنظمة، وللإبلاغ، تحتاج إلى مشاركة اسمك وبلدك ومعرف البريد الإلكتروني ووصف الحادث، ويؤكد أن “التفاصيل الواردة في رسائل البريد الإلكتروني لن يتم مشاركتها أو بيعها طوعًا إلى أي شركة خارجية وسيتم استخدامها للتحقق فقط إذا لزم الأمر. “


 


لا تفعل: تؤمن بأن منظمة الصحة العالمية تقدم جوائز أو منح أو تمويل عبر البريد الإلكتروني


لا تصدق أبدًا أي بريد إلكتروني يدعي أن منظمة الصحة العالمية تقدم جوائز أو منح أو أي نوع من اليانصيب، فالمنظمة لا توفر مثل هذه الأمور بذلك الشكل.


 

               

أترك تعليق
تابعنا على تويتر