كل ما تريد معرفته عن الرمد الربيعى.. الأسباب والاعراض وطرق العلاج

+ = -


التهاب الملتحمة أو ما يعرف باسم الرمد الربيعى، هى عدوى تسبب الانزعاج والاحمرار والتهيج في الأنسجة التي تبطن العينين، ويشار إليها عادة باسم “العين الوردية”. تحدث معظم حالات التهاب الملتحمة بسبب الفيروسات أو البكتيريا، ومن ناحية أخرى يحدث التهاب الملتحمة الربيعي بسبب رد فعل تحسسي.


 


ويحدث التهاب العين المزمن  في البداية بشكل متكرر خلال أشهر الربيع والصيف، ووفقا للموقع الطبى “Healthline”، فيرجع ذلك إلى زيادة موسمية طبيعية في مسببات الحساسية (مثل حبوب اللقاح) في الهواء، ويمكن أن يكون ناتجًا أيضًا عن رد فعل تحسسي لأشياء أخرى، مثل:


 


الكلور في حمامات السباحة. 


دخان السجائر. 


المكونات الموجودة في مستحضرات التجميل.


ويمكن علاج الحالات الخفيفة من التهاب الملتحمة باستخدام كمادات باردة وقطرات تشحيم للعين، أما في الحالات الأكثر شدة فيمكن وصف مضادات الهيستامين أو الأدوية المضادة للالتهابات.


 


أعراض التهاب الملتحمة الربيعي

تشمل أعراض هذه الحالة ما يلي:


 


إحساس حارق في العينين. 


تورم العينين (خاصة المنطقة المحيطة بحافة القرنية). 


احمرار العيون. 


حساسية للضوء الساطع. 


رؤية ضبابية. 


خشونة الجفون ووجود مخاط أبيض (خاصة داخل الجفن العلوي). 


 


يجب الاتصال بطبيبك على الفور إذا استمرت احمرار العيون لعدة أيام، أو مصحوبة بألم  أو تغيرات في الرؤية.


 


ما الذي يسبب التهاب الرمد الربيعي؟

تحدث هذه الحالة بسبب تفاعل المواد المسببة للحساسية مثل حبوب اللقاح ووبر الحيوانات الأليفة. أنت في خطر متزايد لتطور الحالة إذا كان لديك تاريخ عائلي من الحساسية، خاصة الربو والإكزيما والتهاب الأنف التحسسي. أنت أيضًا في خطر أعلى إذا كنت تعاني من الحساسية الموسمية الأخرى.


كيفية تشخيص التهاب الملتحمة الربيعي


لا توجد معايير تشخيصية ثابتة أو اختبارات معملية لتشخيص التهاب الملتحمة الربيعي، يمكن للطبيب عادة تشخيص التهاب الملتحمة الربيعي عن طريق السؤال عن تاريخك الطبي وفحص عينك.


 


خيارات العلاج لالتهاب الملتحمة الربيعي

أول ما عليك فعله هو تجنب فرك عينيك لأن هذا يسبب المزيد من التهيج.


 


يمكن علاج معظم الحالات في المنزل، زتشمل العلاجات في المنزل:


 


قطرات مهدئة العين.


مضادات الهيستامين التي لا تستلزم وصفة طبية، مثل بينادريل. 


كمادات باردة: ضعها على عينيك المغلقتين عدة مرات في اليوم للتخفيف المؤقت. 


ابق داخل البيت واستخدم تكييف الهواء خلال ساعات الحساسية العالية من اليوم خلال أشهر الربيع والصيف للمساعدة في تقليل تعرضك لمسببات الحساسية الخارجية.


 


إذا ظهرت أعراضك بشكل متكرر أو استمرت لفترة أطول من بضعة أيام يمكن لطبيبك أن يصف قطرات العين المضادة للالتهابات أو مضادات الهيستامين.

               

أترك تعليق
تابعنا على تويتر