“طفلك شرب كحول أو كلور؟”.. إليك الإسعافات الأولية لإنقاذه

+ = -



03:23 م


الأربعاء 01 أبريل 2020

كتبت- أسماء مرسي

يحاول الكثيرون من الأطفال في مرحلة الطفولة، استكشاف جميع الأشياء التي أمامهم لإرضاء فضولهم، وفي ظل توعية الحكومات بضرورة استخدام الكلور والكحول، لتعقيم وتنظيف الأسطح والأرضيات لتجنب الإصابة بعدوى فيروس كورونا المستجد “كوفيد 19″، بدأ الكثير من الأشخاص جلب العديد من عبوات الكحول والكلور في المنزل، فماذا يمكن التصرف حال تناول الطفل الكحول أو الكلور؟

يوضح الدكتور أمير سليمان استشاري طب الأطفال وحديثي الولادة لـ”مصراوي”، أضرار ابتلاع الأطفال للكلور والكحول، والإسعافات الأولية.

1- مخاطر ابتلاع الطفل للكلور أو الكحول

– صعوبة والتهابات في الجهاز التنفسي.

– احتراق الفم، وانتفاخ وتورم الحلق.

– الغثيان والقيء، السعال.

– حدوث التهابات في المعدة والمريء.

– الشعور بالدوار وثقل اللسان.

– سيلان في الأنف، وتهيج الأغشية المخاطية للأنف.

– احمرار والتهاب العين، وافراز الدموع الكثيرة.

– عدم القدرة على التركيز.

2- الإسعافات الأولية:

– من الأمور الضرورية، إعطاء الطفل كمية كبيرة من اللبن للتخفيف من تأثير الكلور أو الكحول، ولكي يتقيء المواد الضارة التي ابتلعها.

– الحرص على نقل الطفل إلى المستشفى على الفور، للتأكد من عدم إصابته بالتسمم، أو أنه بحاجة إلى غسيل معدة.

– يفضل إبعاد الطفل عن المكان المتواجد به رائحة المنظفات، والحرص على وضعه في غرفة جيدة التهوية.

– يجب تغيير ملابسه التي تحتوي على رائحة هذه المنظفات، وارتداء ملابس نظيفة.

– الحرص على استحمام الطفل على الفور بعد انسكاب المنظفات عليه، للتخلص من آثار الكلور.

وينصح بضرورة وضع هذه المواد في عبوات الشامبو الفارغة أو العصائر، حتى لا يفكر بها الأطفال أنها عصائر، ويجب إغلاق عبوات الكلور والكحول جيدا وحفظها في أماكن بعيدة عن متناول أيدي الأطفال.

               

أترك تعليق
تابعنا على تويتر