تقرير.. استفادة للأهلي.. هل يهدد فتحي وإكرامي ثلاثي بيراميدز

+ = -

كتب – محمد همام:

ميركاتو ناري في انتظار بيراميدز خلال الصيف المقبل بعد إعلان شريف إكرامي وأحمد فتحي ثنائي الأهلي رحيلهما عن القلعة الحمراء بنهاية الموسم الجاري.

إكرامي وفتحي سيرحلان عن الأهلي بعد نهاية الموسم نظرًا لانتهاء عقدهما رغم محاولات لجنة التخطيط بالنادي الأهلي برئاسة محسن صالح للتجديد للثنائي بناء على رغبة السويسري رينيه فايلر.

وأصبح مستقبل إكرامي وفتحي قريبًا من بيراميدز بناء على التقارير التي تداولتها حول موقف الثنائي بعد نهاية الموسم فالأول حسم أمره منذ فترة وتحديدًا قبل اجتماعه مع لجنة التخطيط أما الثاني فتلقى عرضًا باهظًا وفقًا لوكيل اللاعبين نادر شوقي.

لكن رحيل إكرامي وفتحي لبيراميدز سيكون له أمور إيجابية للبعض وسلبية لأخرين، وهذا ما سوف نستعرضه في السطور التالية:

– استفادة بكار:

الظهير الأيمن في بيراميدز سيكون مزدحمًا في حال انتقال فتحي حيث يتواجد في هذا المركز تحديدًا الثنائي رجب بكار وأحمد توفيق وعمر جابر والذي يلعبان أحيانًا كلاعبان وسط ثالث.

ورغم انتقال فتحي المتوقع إلى بيراميدز سيكون له استفادة لدى رجب بكار بالتحديد بعدما شهدت الساعات الماضية ارتباط اللاعب بالانتقال لصفوف الأهلي في الصيف المقبل لتدعيم الجبهة اليمنى.

مصدر بالنادي الأهلي كشف أن ناديه وضع خطة بديلة تحسبًا لفشل المفاوضات مع فتحي وبالطبع أبرز الأسماء التي تتداول داخل جدران القلعة الحمراء رجب بكار صاحب الـ30 عامًا.

مصراوي تواصل مع مسؤول من نادي بيراميدز للكشف عن موقف بكار مع الفريق في الموسم المقبل، ليؤكد أن ناديه مرحب بانتقال اللاعب للأهلي في الصيف القادم.

وأضاف المصدر – الذي رفض الكشف عن اسمه – أن بيراميدز لا يمانع في رحيل رجب بكار بنهاية الموسم الحالي، ولن يبالغ في طلباته المالية للحفاظ على استمرار العلاقة الجيدة بين الناديين.

واختتم بأن بيراميدز ليس لديه مانع في الاستغناء عن بكار بعد اقتراب الفريق من التعاقد مع أحمد فتحي، مع وجود أحمد توفيق وعمر جابر في هذا المركز.

– تهديد للثلاثي:

انتقال فتحي وإكرامي سيمثلان تهديدًا للبعض خاصة أن الثنائي سيكونان من الفئة الأولى في العقود الأمر الذي سيمثل ضخ أموال باهظة على رواتب اللاعبين.

بيراميدز لديه أربعة لاعبين هم الأبرز في مستوى العقود بداية من عبد الله السعيد وعمر جابر وعلي جبر وأحمد الشناوي، لكن السعيد الأوفر حظًا في صفوف الفريق نظرًا لأنه الورقة الأساسية منذ انتقاله في يناير 2019 عندما تم استقدامه من صفوف أهلي جدة.

الحديث هنا سيكون حول الثلاثي علي جبر وعمر جابر وأحمد الشناوي، فإدارة بيراميدز ستضع أكثر من حل لتقليل رواتب الثلاثي إما البقاء مع تخفيض العقود أو الرحيل.

رحيل الثلاثي عن بيراميدز لن يكون أزمة كبيرة نظرًا لتواجد البدائل في هذه المراكز سواء على مستوى حراسة المرمى أو الدفاع أو الظهير الأيمن.

               

أترك تعليق
تابعنا على تويتر