12 ألف شخص يتقدمون لناسا ضمن برنامج رواد الفضاء للسفر للقمر والمريخ

+ = -

تقدم أكثر من 12000 شخص بطلب للانضمام إلى ما تسميه ناسا “Artemis Generation”، فئة جديدة من رواد الفضاء لمساعدة الوكالة على إعادة البشر إلى القمر والوصول إلى المريخ، فإن الكثير من الناس يريدون أن يكونوا رواد فضاء في وكالة ناسا، حيث قال مسئولو ناسا إن هذا هو ثاني أكبر عدد من الطلبات التي تلقاها فيلق رواد الفضاء بالوكالة على الإطلاق.


 


ووفقا لما ذكره موقع “space” الأمريكي، قال جيم بريدنشتاين مدير ناسا، في بيان: “لقد دخلنا حقبة جديدة جريئة من استكشاف الفضاء باستخدام برنامج Artemis، ويسعدنا أن نرى الكثير من الأمريكيين يتقدمون للانضمام إلينا”.


 


وأضاف بريدنشتاين: “ستساعدنا الفئة التالية من رواد فضاء Artemis Generation في استكشاف المزيد من القمر أكثر من أي وقت مضى وتقودنا إلى الكوكب الأحمر.”


 


عندما أطلقت وكالة ناسا الدعوة لفئة رواد فضاء جديدة في فبراير، كان الترقب مرتفعًا بالفعل، فبعد عقود من التحليق في مدار أرضي منخفض، تتهيأ وكالة ناسا للقمر من خلال برنامج Artemis، الذي يهدف إلى هبوط أول امرأة ورجل تالي على القمر بحلول عام 2024. وتأمل الوكالة في الاستمرار إلى المريخ في 2030s.


 


بدأت وكالة ناسا في تلقي الطلبات في 2 مارس وتوقفت يوم الثلاثاء (31 مارس)، حيث تلقت وكالة الفضاء طلبات من جميع الولايات الخمسين، ومقاطعة كولومبيا وأربعة أقاليم أمريكية. 


 


ويأتي العدد الهائل من الطلبات في المرتبة الثانية فقط بعد تسجيل 18300 طلبًا تلقته وكالة ناسا في عام 2016 لأحدث فئة لرواد الفضاء التي تخرجت في يناير.


 


وقال مسؤولو ناسا في البيان: “بالنسبة لهذه الجولة من الطلبات، زادت وكالة ناسا متطلبات التعليم للمتقدمين من درجة البكالوريوس إلى درجة الماجستير في العلوم أو التكنولوجيا أو الرياضيات أو المجال الهندسي”، مضيفا “تم تقصير فترة تقديم الطلبات من شهرين إلى شهر”.


 


 

               

أترك تعليق
تابعنا على تويتر