غوغل تكافح الوباء.. وتراقب تحركاتك!

+ = -


المصدر: دبي – البوابة العربية للأخبار التقنية

أطلقت شركة غوغل موقعاً إلكترونياً جديداً يستخدم بيانات المواقع ذات الهوية المجهولة والتي جُمعت من مستخدمي منتجات غوغل وخدماتها، وهو يهدف إلى إظهار مستوى تطبيق إجراءات التباعد الاجتماعي في أكثر من 100 دولة في جميع أنحاء العالم.

ويعرض موقع (تقارير تنقل المجتمع لكوفيد-19) COVID-19 Community Mobility Reports اتجاهات البيانات السكانية من ست فئات: البيع بالتجزئة والترفيه، والبقالة والصيدلة، والحدائق، ومحطات النقل العام، وأماكن العمل، والمساكن. وستتبع البيانات التغييرات على مدار عدة أسابيع، بالإضافة إلى البيانات الحديثة التي جُمعت قبل 48 إلى 72 ساعة، وستشمل مبدئياً 131 دولة، ومقاطعات فردية داخل دول معينة.

كما تقول غوغل إن “البيانات ستُجمع على نحو إجمالي وليس فردياً، ولن تعرض أعداداً مطلقة للأشخاص الذين يظهرون في المتنزهات، أو متاجر البقالة”. وبدلاً من ذلك، تتمثل الفكرة في تحديد النسب المئوية، التي تسلط الضوء على الزيادات المحتملة في الحضور. على سبيل المثال، تشير التقارير الأولى إلى أن مقاطعة سان فرانسيسكو بولاية كاليفورنيا الأميركية شهدت انخفاضاً بنسبة 72% في قطاع البيع بالتجزئة والترفيه، وتراجعاً بنسبة 55% في عدد رواد المتنزهات، وزيادة بنسبة 21% في عدد ملتزمي مساكنهم خلال المدة بين 16 فبراير و29 مارس الماضيين.

إلى ذلك يُعتقد أن هذا النوع من البيانات قد يكون مفيداً في تنبيه أقسام الصحة العامة إلى النقاط الساخنة المحتملة للفيروس التاجي المستجد (كوفيد-19)، خاصة إن جُمعت مع أشكال أخرى من البيانات التي جُمعت بصورة روتينية بالفعل على المستوى المحلي، ومستوى الولاية أو الدولة. كما يُعتقد أن البيانات قد تساعد مسؤولي الصحة العامة في تحديد الأماكن التي يجب زيادة التنبيهات المتعلقة بضرورة تطبيق تدابير التباعد الاجتماعي.

وحتى مع الفوائد المأمولة من موقع غوغل الجديد، إلا أنه من المتوقع أن يُجدّد أيضاً مخاوف الخصوصية بشأن كيفية جمع غوغل معلومات مواقع المستخدمين. لذا يؤكد الموقع أنه يستخدم معلومات مجمعة ومجهولة المصدر من إعداد “سجل المواقع” في خرائط غوغل والخدمات الأخرى، التي “يُوقف تشغيلها افتراضياً”.

               

أترك تعليق
تابعنا على تويتر