زراعة المنيا: طرح رؤوس مواشى فى الأسواق للقضاء على ارتفاع الأسعار

+ = -


قال المهندس يحيى إبراهيم وكيل مديرية الزراعة بالمنيا ، أن مشروع البتلو أوشك أن يؤتى ثماره، وذلك خلال أقل من شهر ، حيث سيتم طرح رؤوس ماشية بالأسواق من المشروع ، وهذا سوف يعيد التوازن إلى السوق ، ويساهم فى تخفيض الاسعار ، خاصة خلال شهر رمضان .


وأكد المهندس يحيى فى تصريحات خاصة لـ”اليوم السابع” أن مديرية الزراعة بالتنسيق مع الطب البيطرى وبنك التنمية والأئتمان الزراعى ، قامت بصرف قروض لعدد من المزارعين لإقامة مشروع البتلو ، حيث تم صرف 2 مليون و525 ألف جنيه بواقع 10 آلاف جنيه لكل رأس ، بضمان شهادة الحيازة الزراعية ، بفائدة 5% يتم صرفها من البنك الزراعى .


وقال فى حال عدم وجود حيازة يقوم المزارع بالتوجه إلى أحد البنوك الاستثمارية ، ويتم صرف المبلغ بضمانات البنك .


ولفت أنه تمت بالفعل أعمال الصرف لـ 228 رأس ماشية ، حتى فبراير 2020 ، وتلك الدورة اقتربت على الانتهاء والطرح فى الاسواق فى أقل من شهر .


وأضاف أن المديرية قامت باستخراج عدد من رخص التشغيل شملت المزارع والمناحل ، وجارى السير فى ملء الفراغات لاستيراد سلالات أجنبية لأنتاج الألبان عن طريق البنك الزراعى ، بفائدة 5% ويمكن للمزارع أن يحصل على تلك الرؤس حتى 10 رؤس للمزارع الواحد وللشركات والجمعيات حتى 50 رأس .


وعن التحصينات أكد يحيى أن المديرية نظمت حملات لتحصين الماشية ضد الحمى القلاعية والجلد العقدى ، لـ  62 الف و987 رأس أبقار وجاموس وأغنام ، كما أنتهت المديرية من اعمال حصر الثروة الحيوانية ، خلال العام الحالى حيث يلغ عدد الابقار التى تم حصرها 140 الف 822 رأس أبقار محلية ، و569 أبقار مستورده ، بينما بلغ عدد الجاموس فى الحصر 62 الف 496 ، والاغنام 165 الف 586 والماعز 115 ألف 654 والدواب الاخرى 85 الف 645 .


وأشار إلى أن مديرية الزراعة تعمل على توفير أنواع متميزة من الكتاكيت والبط تقوم تقوم الإدارات الزراعية بتخصيص انواع وسلالات متميزة مثل الساسو والبلدى والفيومى وتربيتها لمدة 21 يوما ثم بيعها للجمهور بسعر التكلفة ، ولفت ان الادارات الزراعية قامت بتسكين 15240 كتكتوت و2900 بط مسكوفى محصن بسعر التكلفة تم طرحة للجمهور. 


واوضح يحيى أن سوق اللحوم سوف يشهد انخفاضا خلال الايام القادمة مع طرح رؤس الماشية التابعة لمشروع البتلو والتى انتهت دورتها او وشكت على الانتهاء فى اقل من شهر ، إلى الأسواق ، وهذا سوف يساهم فى خفض الاسعار .


واستطرد قائلا ان المزارعين لهم الحق فى الاستفادة من المشروعات التى تقدمها وزارة الزراعة لهم ، وعلى سبيل المثال مشروع البتلو والذى لا تتجاوز فائدته 5% ولا يتطلب وقت فى الاجراءات بالاضافة إلى انه يجد رعاية بيطرية وأرشادية كبيرة سواء من الزراعة او الطب البيطرى ، والاجراءات التى يقوم بها المزارع تقديم الطلب مع شعادة الحيازة فقط يقوم بسحب القرض مباشرة بعد توفير مكان المعاينه ، واكد انه فى حال استخدام قرض االبيتلو فى اغراض اخرى تبدل الفائدة الى فائدة استثمارية .


 

               

أترك تعليق
تابعنا على تويتر