مركبة سويوز تطلق 3 رواد فضاء إلى المحطة الدولية اليوم وسط أزمة كورونا – اليوم السابع

+ = -

أطلقت مركبة فضاء “سويوز” 3 رواد فضاء خارج الأرض هذا الصباح، حيث انطلق على متنها أحد جنود البحرية الأمريكية السابقين، وطيار مقاتل روسي، ومهندس روسي للإقامة لمدة ستة أشهر على متن محطة الفضاء الدولية، وذلك على متن أول صاروخ Soyuz 2.1a يطير بطاقم من الموقع 31 في قاعدة بايكونور الفضائية في كازاخستان.


 


ووفقا لما ذكره موقع “space” الأمريكي، انطلق رائد الفضاء في وكالة ناسا كريس كاسيدي، ورائدا الفضاء من الوكالة الروسية أناتولي إيفانيشين وإيفان فاجنر على متن المركبة الفضائية الروسية سويوز MS-16 اليوم، في الساعة 4:05 صباحًا بتوقيت شرق الولايات المتحدة في ست ساعات رحلة للوصول إلى محطة الفضاء.


 


وشاهد الإطلاق عدد من المتفرجين أقل عن المعتاد في محاولة لمنع انتشار فيروس كورونا،  واتبع الطاقم فترة الحجر المعتادة قبل الرحلة.


 


وقال رائد الفضاء كاسيدي في مقابلة لوكالة ناسا قبل الإطلاق: “نحن ننفذ نفس الاحتياطات تمامًا مثل بقية العالم، من خلال التباعد الاجتماعي”، مضيفا: “كانت المجموعة بأكملها صارمة للغاية بشأن عدم وجود تفاعلات بجانب فريق التحكم.”


 


كما قال رائد الوكالة الروسية ايفانيشين فى مؤتمر صحفى سابق الإعداد: “لقد اتخذنا اجراءات اضافية للتأكد من وصول الطاقم الى محطة الفضاء بصحة جيدة”، مضيفا: “لم يكن لدينا أي ضيوف، ولم نرى أي أفراد من العائلة أو الأصدقاء، لقد تم عزلنا تمامًا في هذه المرحلة النهائية.”


 


ومن المتوقع أن يلتحموا بوحدة خدمة Zvezda في المختبر المداري في الساعة 10:16 صباحًا بتوقيت شرق الولايات المتحدة (1416 بتوقيت جرينتش)، أي عند الساعة الرابعة عصرا و16 دقيقة بتوقيت مصر.


 


وسيعمل كاسيدي وإيفانيشين وفاجنر بعد ذلك كطاقم من أفراد الرحلة إكسبيديشن 63 المكون من ثلاثة أشخاص حتى رحيلهم المقرر في أكتوبر.


 


 

               

أترك تعليق
تابعنا على تويتر