التحام المركبة “سويوز-إم إس 16” بالمحطة الفضائية الدولية – اليوم السابع

+ = -


التحمت بنجاح المركبة الفضائية “سويوز-إم إس 16” وعلى متنها رواد الفضاء الروسيان أناتولى إيفانشين وإيفان فاغنر، والأمريكى كريستوفر كيسيدى، بالمحطة الفضائية الدولية، حيث تمت عملية الالتحام الساعة 17:13:21 بتوقيت موسكو، بحسب موقع روسيا اليوم.


 


وأعلنت مؤسسة “روس كوسموس”، على حسابها على موقع “تويتر”، أن بإمكان رواد الفضاء الدخول إلى المحطة فى وقت قريب، بعد الاستعداد لهذه العملية، ورحبت المؤسسة بالرواد الجدد على متن المحطة: “مرحبا بكم على متن المحطة، أناتولى وإيفان وكريس”.


 

وحمل الصاروخ المركبة الفضائية المأهولة “سويوز – إم إس 16″، وعلى متنها الرائدان الروسيان، أناتولى إيفانيشين وإيفان فاغنر، ورائد الفضاء الأمريكى، كريستوفر كيسيدي، وقد انفصلت المركبة بنجاح عن مرحلة التسريع الثالثة في الساعة 11:13:56، ووصلت إلى المدار المستهدف.


 


وكان الصاروخ “سويوز-2.1a” قد انطلق في الساعة 11:05 بالتوقيت المحلي لمدينة موسكو، من المنصة رقم 31، بمطار “بايكانور” الفضائي بكازاخستان، ووصلت إلى المحطة الفضائية الدولية بعد 6 ساعات (أربع دورات حول الأرض، بواقع ساعة ونصف للدورة الواحدة، بسرعة تبلغ حوالي 28 ألف كلم/س، حتى تصل إلى المدار الذي تدور فيه المحطة على ارتفاع حوالي 400 كلم عن سطح الأرض).


 


ويعد هذا الإطلاق الأول لطراز الصاروخ الروسي من عائلة “سويوز – 2.1a”، حاملا مركبة فضائية مأهولة، حيث تمت تجربته مع شاحنة فضائية غير مأهولة في 22 أغسطس عام 2019، ليحل محل الصاروخ “سويوز – إف جي” في نقل رواد الفضاء إلى المحطة الفضائية الدولية.


 

               

أترك تعليق
تابعنا على تويتر