جوجل يوجه رسالة شكر للعاملين فى مجال خدمات الطعام ومحلات البقالة.. صورة – اليوم السابع

+ = -


أصدر محرك البحث الشهير جوجل، الأسبوع الماضى، إعلانًا بسيطًا ومؤثرًا من خلال تغيير واجهته، بهدف توجيه الشكر لعمال خدمات الطعام “عمال البقالة” بجميع أنحاء العالم، الذين يساهمون فى توفير الفواكه والخضراوات والسلع الأساسية، أثناء تكاتف العالم لمكافحة فيروس كورونا المستجد “كوفيد 19”.


 


ويواصل محرك البحث الشهير هذه السلسلة من التعبير الثناء من خلال توجيه الشكر لجميع العاملين بمجالات لها دور فى المساعدة للحد من نمو الفيروسات التاجية، وذلك عن طريق سلسلة من رسومات الشعار المبتكرة من Google خلال الأسبوعين المقبلين، وذلك بعدما وجه الشكر خلال الأيام الأيام الماضية لعدد من الوظائف الأخرى مثل العاملين فى المجال الصحى والباحثين، والأطباء والممرضات، والعاملين فى خدمات الإسعاف والطوارئ.

 


 


وقالت شركة جوجل، التى غيرت شعارها برسومات تشمل العديد من الوظائف المساهمة فى مكافحة كورونا، “هذا الأسبوع، نبدأ سلسلة من رسومات الشعار المبتكرة للتعرف على العديد من الأشخاص الذين يواجهون فيروس كورونا بدءًا من الأطباء والممرضات الذين يرعون الأشخاص فى الخطوط الأمامية، وصولًا إلى المعلمين وعمال خدمات الطعام لضمان استمرار توفر السلع والخدمات الأساسية”.


 


وتتزامن سلسلة رسومات الشعار المبتكرة من جوجل التى يتم حجزها عادةً للأحداث الرياضية لعدة أسابيع مثل الألعاب الأولمبية وكأس العالم، مع أسبوع الصحة العامة الوطنى فى الولايات المتحدة، وفى هذا الإطار غير محرك البحث جوجل، اليوم الاثنين، شعاره بحيث يرسل الحرف “G” قلب تعبيرًا عن الشكر والتقدير إلى الحرف “e” الذى يظهر فى شكل عمال خدمات الطعام، وعمال البقالة.

download


 


 


ويشار إلى أن محرك البحث جوجل كان قد نشر على صفحته الرئيسية، من قبل 5 نصائح للوقاية من فيروس كورونا المستجد “كوفيد 19″، بالتعاون مع منظمة الصحة العالمية، وذلك فى ظل نمو سريع فى عدد ضحايا الفيروس التاجى حول العالم.


 


وفى محاولة للمساهمة لتوعية الناس بالوقاية من خطر فيروس كورونا المستجد، أجرى محرك البحث جوجل تعديلًا على لوجو صفحته الرئيسية لتتحول حروف كلمة “google” لتعبر عن الأنشطة التى يمكنها ممارستها أثناء العزل المنزلى، مثل القراءة، وممارسة الرياضة فى المنزل، وسماع الموسيقى، وغيرها من الأنشطة التى يمكن ممارستها داخل المنزل، وقال محرك البحث الشهير، “البقاء فى المنزل.. إنقاذ الأرواح.. ساعد فى إيقاف الفيروس التاجى”.


 

               

أترك تعليق
تابعنا على تويتر