ديلى ميل: أبحاث على الأدوية المضادة للالتهابات لتحفيف أعراض كورونا – اليوم السابع

+ = -


 


كشف تقرير لصحيفة ديلى ميل البريطانية عن أن الباحثين بجامعة ادنبره بإسكتلاندا سيجرون تجارب على سلسلة من الأدوية المضادة للالتهابات الموجودة والتجريبية في البحث عن علاج لفيروس كورونا لتقليل الطلب على أجهزة التنفس الصناعي.


والفكرة هي اختبار الكثير من الأدوية الأخرى المتاحة بالفعل أو التي يتم تطويرها، ويركز الباحثون على الأشخاص الأكثر تضررا من فيروس كورونا.


ووفقا لتقرير ديلى ميل يعد الأمل هو أنه من خلال علاج أشد الأعراض حدة باستخدام الأدوية فقد يتمكنون من تقليل عدد الأشخاص الذين يحتاجون إلى جهاز التنفس الصناعي.


ويعمل فريق من 150 باحثًا في مركز أبحاث الالتهاب بجامعة إدنبرة على اكتشاف علاجات جديدة قبل اللقاح، وسيركز مشروع STOPCOVID على المسارات الالتهابية التي تؤدي مباشرة إلى إصابة الرئة التي ترتبط بأكثر جوانب الفيروس حدة.


سيتم اختبار الأدوية لمعرفة ما إذا كان بإمكانها إيقاف الالتهاب الناجم عن كوفيد 19 وتغيير مسار العدوى مما يمنع الحاجة إلى أجهزة التنفس الصناعي.


 


وقال البروفيسور كيف داليوال من جامعة إدنبره إن الفريق سيختبر عينات مستلمة من المرضى لفهم سبب تدهور حالتهم والحاجة إلى جهاز التنفس الصناعى.


وقال داليوال لبي بي سي راديو اسكتلندا في مقابلة “هذه النسبة الصغيرة من المرضى الذين يصابون بالتهاب رئوي مدمر هو الذي يسبب المشاكل مما يزيد الطلب على أجهزة التنفس الصناعى لإنقاذ حياتهم”.


وسيتعاون الفريق البحثى  مع شركات الأدوية من جميع أنحاء العالم بعد أن حدد بالفعل الأدوية والآليات الرئيسية قيد التطوير حاليًا أو التي يتم استخدامها لأمراض أخرى.



واكد الباحثين أن الالتهاب مهم في مكافحة العدوى ولكن الالتهاب المفرط للمرض يؤدي إلى فشل الرئتين ، مما يؤدي إلى الوفاة، وسيتم اختبار الأدوية لمعرفة ما إذا كان بإمكانها إيقاف هذا في المراحل الأولى من كوفيد 19 لتغيير مسار العدوى ومنع الحاجة إلى أجهزة التنفس الصناعي.


وقال داليوال هناك أدوية تستخدم لعلاج حالات أخرى  وليس فقط أمراض الرئة  والتي تمنع أو تستهدف مسارات الالتهابات من بينها التي تستخدم في علاج التهاب المفاصل الروماتويدي أو في الأمراض الجلدية وغيرها من حالات التهاب الرئة  والتي سيتم البحث في محاولة استخدامها أيضا لعلاج فيروس كورونا.


وسيعمل الفريق على اختبار العينات التي يتم إرسالها من المرضى لفهم المسار الذي يتخذه الفيروس بشكل أفضل.


 


 

               

أترك تعليق
تابعنا على تويتر