GoPro تخفض عدد موظفيها حول العالم بنسبة 20٪ – اليوم السابع

+ = -


أعلنت شركة GoPro لصناعة الكاميرات الذكية عن تخفيض قدره 100 مليون دولار إلى مصاريف التشغيل لعام 2020 بما في ذلك تخفيض القوى العاملة بأكثر من 20٪، وتخطط لمزيد من تقليل التشغيل غير المرتبط بعدد الموظفين والنفقات إلى 250 مليون دولار في عام 2021، بحسب موقع Toi الهندى.


وقال نيكولاس وودمان، المؤسس والرئيس التنفيذي لشركة GoPro:”لقد تأثرت شبكة التوزيع العالمية لشركة GoPro بشكل سلبي بسبب جائحة فيروس كورونا COVID-19، مما دفعنا إلى الانتقال إلى أعمال أكثر فعالية ومربحة تركز على المستهلك على مدار هذا العام”.


يذكر أنه في عام 2019، اجتذب النشاط التجاري المباشر لشركة GoPro، عبر موقعها الرسمي، والذى يحصل على ما متوسطه سبعة ملايين زائر فريد كل شهر، وحقق أكثر من 20٪ من الإيرادات في أفضل الأسواق الأوروبية وحوالي 20٪ في الولايات المتحدة.


وستواصل GoPro البيع لاختيار تجار التجزئة الرائدين في المناطق الرئيسية حيث يفضل المستهلكون الشراء في وضع عدم الاتصال أو بشكل غير مباشر، ومع ذلك، ستتحول الشركة في المقام الأول إلى المبيعات المباشرة للمستهلكين لدفع النمو في المناطق التي يمكن فيها للمستخدمين الوصول إلى موقعها الإلكترونى.


ولقيادة مبادرات الشركة المباشرة للنمو الاستهلاكي، قامت بتعيين إيمي لابيك في منصب الرئيس الرقمي، وعملت لابيك مؤخرًا في منصب رئيس التسويق لشركة Pandora، وقبل ذلك في Banana Republic حيث كانت تشغل منصب الرئيس التنفيذي للتسويق.


 

               

أترك تعليق
تابعنا على تويتر