NHS البريطانية تستعين بالذكاء الاصطناعى للتنبؤ بمعدل الطلب على أجهزة التنفس – اليوم السابع

+ = -


تقوم خدمة الصحة الوطنية بالمملكة المتحدة NHS بتجربة نظام ذكاء اصطناعى يتنبأ بالطلب على أسرة العناية المركزة وأجهزة التنفس الصناعى خلال جائحة فيروس كورونا، وبدأت اختبارات نظام تخطيط وتحليل القدرات COVID 19 اليوم فى أربعة مستشفيات فى إنجلترا، وإذا نجحت التجارب، سيتم طرح الأداة فى جميع أنحاء البلاد.


وحسب موقع The Next Web الهولندي قال البروفيسور جوناثان بينجر، الرئيس الطبى لـ NHS Digital: “يسمح نظام CPAS للمستشفيات الفردية بالتخطيط للمستقبل، مما يضمن قدرتهم على تقديم أفضل رعاية لكل مريض، ووفى الوقت نفسه ، يمكن أن تضمن NHS الأوسع نطاقاً وجود أجهزة التنفس والمعدات الأخرى والأدوية التى ستحتاجها كل وحدة من وحدات العناية المركزة فى الوقت المطلوب بالضبط”.


وتم بناء CPAS ببواسطة محرك تعلم آلى يسمى Cambridge Adjutorium ، والذى كشف عنه باحثو جامعة كامبريدج الأسبوع الماضى، وتم تدريب النموذج على البيانات المتعلقة بحالات COVID-19 الموجودة، دون الكشف عن التفاصيل الشخصية، لكنها تضمنت نتائج المختبر وتفاصيل الاستشفاء وعوامل الخطر والنتائج.


أنتجت الاختبارات المبكرة للنظام تنبؤات دقيقة للغاية حول المرضى الذين يحتاجون إلى أجهزة تنفس أو علاج فى وحدات العناية المركزة (ICU)، وأقنع هذا NHS بتصنيع الطريقة فى أداة تخطيط القدرات التى يمكن للمستشفيات فى جميع أنحاء البلاد استخدامها على أساس يومي.


بالإضافة إلى التنبؤ بالموارد التى تحتاجها المستشفيات، ستوفر CPAS معلومات ديموغرافية ورعاية صحية للمرضى، والتى سيتم استخدامها لمقارنة آثار فيروس التاجى بين المناطق المختلفة.


كما يوفر بيئة محاكاة  والتى يمكن استخدامها لاختبار استراتيجيات التخطيط البديلة، مثل زيادة عدد الأسرة المتاحة أو تغيير صورة المرضى الذين يتم إدخالهم إلى المستشفيات.


تدعى NHS أن العديد من البلدان الأخرى قد أعربت بالفعل عن اهتمامها بالنظام، ولديها آمال كبيرة فى أن يتجاوز النظام الوباء.


وأضاف البروفيسور بينجر: “على المدى الطويل، من المأمول أن يتم استخدام نظام CPAS للتنبؤ بطول مدة الإقامة فى المستشفى ، والتخطيط للخروج من المستشفى وطلب أوسع للعناية المركزة فى الوقت الذى يأتى بعد الوباء”


 

               

أترك تعليق
تابعنا على تويتر