ديلى ميل تبرز قصة طبيبين تحول لون بشرتهما للأسود بسبب كورونا.. اعرف الأسباب – اليوم السابع

+ = -


حاله مؤسفة تعرض لها أطباء من مدينة ووهان الصينية بؤرة تفشي وباء فيروس كورونا، حيث فوجئ طبيبان من ووهان  أصيباا بفيروس كورونا بأن بشرتهما أصبحت لونها أسود، بعد أن أتلف الفيروس كبدهم وفقا لما ذكره تقرير لصحيفة ديلى ميل البريطانية.

27426754-8237475-image-a-22_1587403113093


ووفقا للتقرير عانا طبيبان من مدينة ووهان من مضاعفات خطيرة جراء إصابتهما بفيروس كورونا وتم وضعهما على جهاز دعم الحياة ECMO لإنقاذ حياتهما، حيث ظل الدكتور يي والدكتور هو يقاتلان من أجل حياتهما بعد الإصابة بالفيروس في العمل، وعند عودتهما الى الحياة اكتشفا تغير لون وجوههم إلى الأسود نتيجة تغير لون بشرتهما بسبب الاختلالات الهرمونية بسبب تلف الكبد.


وأصيب دكتور يي فان والدكتور هو ويفينغ ، وكلاهما يبلغ من العمر 42 عامًا بالفيروس التاجي الجديد أثناء علاج المرضى في مستشفى ووهان المركزي في يناير، وقال طبيبهما لوسائل الإعلام الصينية إن لون بشرتهم غير الطبيعي ناتج عن اختلالات هرمونية بعد أن تضرر كبدهم بسبب الفيروس.

كورونا يحول لون لبشرة للداكن
كورونا يحول لون لبشرة للداكن


 


وظل أحد الطبيبان  على جهاز دعم الحياة لمدة 39 يوم كامله اثناء معاناتهم من فيروس كورونا، فيما ظل الطبيب الآخر ظل في الفراش لمدة 99 يومًا من بينهم 45 يوما على جهاز دعم الحياة.

27426756-8237475-image-a-13_1587402751960
27426758-8237475-image-a-12_1587402749146


والدكتور يي والدكتور هو زميلان مع الطبيب  الراحل لي ون ليانغ ، الذي عوقب لإطلاقه إنذارًا بالفيروس ثم مات بسبب المرض في 7 فبراير.


تم تشخيص كلا الطبيبين في 18 يناير وتم نقلهما أولاً إلى مستشفى ووهان الرئوي ثم تم نقلهما إلى فرع Zhongfa Xincheng في مستشفى Tongji ، وفقًا لمحطة CCTV الحكومية الصينية.


وقال الدكتور يي في حديث مع CCTV من سريره في المستشفى أنه تعافى إلى حد كبير ويمكنه ان يتحرك من السرير بشكل طبيعي لكنه لا يزال يكافح من أجل المشي بشكل مستقل.


وأضاف الطبيب المتعافى ” عندما عدت الى الوعي لأول مرة خاصة بعد أن تعرفت على حالتي شعرت بالخوف كان لدي كوابيس في كثير من الأحيان وأنه يحاول التغلب على العقبة النفسية”


 

               

أترك تعليق
تابعنا على تويتر