لم يفترقا منذ 60 عاما.. زوجان مُسنان يهزمان كورونا معاً بنفس غرفة العناية – اليوم السابع

+ = -


استطاع زوجان مُسنان هزيمة فيروس كورونا معاً، حيث دخلا المستشفى سوياً وكانا في نفس الغرفة بالعناية المركزة وأيضاً أتما شفاءهما في نفس الوقت، وبحسب جريدة “ديلي ميرور” البريطانية، فلم يفترق الزوجان يوماً بعيداً عن بعضهما منذ أن التقيا منذ أكثر من 60 عاماً.


وقد أمضى سيدني مور، 77 عامًا، وزوجته جان، 76 عامًا، أياماً عصيبة داخل المستشفى، لكن وجودهما بجانب بعضهم البعض ساعدهم على تجاوز الأمر.

 


قال الزوج سيدني: “لقد كانت رغبتنا في مواجهة كورونا معًا وتأكد فريق التمريض من قدرتنا على ذلك.”


وأوضح أن زوجته جان تعاني من صعوبة في السمع، لذا فقد ساعدني وجودي بجانبها، لأننا في ذلك الوقت استطعنا فهم ما يجري وتخلصت من القلق بشأنها، وتابع قائلاً: “لم نكن بعيدين عن بعضنا منذ أكثر من 60 عامًا، ونحن لا نفترق“.


وأشاد سيدني بالعاملين في مستشفى ويستون في ميرسيسايد بإنجلترا، قائلاً: ” كان طاقم الإسعاف وفريق الطوارئ رائعًا تمامًا، شعرنا بالرعب ولكن اهتموا بنا بشكل جيد.”

1_EMB-whiston_hospital_5JPG


وأضاف: كان الأمر مخيفًا عندما قيل لنا إن نتائج الاختبار كانت إيجابية وكنا قلقين من حدوث أي شيء لكن طاقم المستشفى ساعدنا في التخلص من الخوف، وتم نقل الزوجين إلى المستشفى في نفس سيارة الإسعاف في 10 أبريل الماضى وتعافيا وعادا إلى منزلهما الأربعاء الماضى لاستكمال الشفاء.


قال سيدني، الذي كان محاضرًا في كلية سانت هيلينز لمدة 28 عامًا: “ما زلنا نعاني من السعال لكن لدينا الكثير من الطاقة، ونستطيع أن نأكل ونشرب مرة أخرى.”

1_EMB-Sidney_and_Jean_Moore_3JPG


وأضاف سيدني: “نحن نأخذ الوقت الكافي للراحة والتعافي بعد كل ما مررنا به ،وبدأت قصة الحب بين سيدني وجان، حينما كان سيدني في الـ 16 من عمره وجان في  15 ثم تزوجا بعد 5 سنوات في عام 1964، وكانت جان تعمل مصففة شعر قبل أن تنجب أطفالها الثلاثة، ولديها الآن 7 أحفاد و3 من أبناء الأحفاد.

               

أترك تعليق
تابعنا على تويتر