رئيس الرابطة الطبية الأوروبية: سيدة حامل تتعافى من كورونا بفضل علاج البلازما – اليوم السابع

+ = -


قال رئيس الرابطة الطبية الأوروبية الشرق الأوسطية (اميم) البروفيسور فواد عودة إنه ثبت بطريقة أو بأخرى حسب الاحصائيات، إنه فيروس كورونا يمكن أن يدخل الجسد ويدخل منه عبر العينيين، وذلك بعد عزل فيروس كورونا عن دموع مريض في مستشفيات روما العاصمة الإيطالية.


 


وأكد عودة فى بيان صحفى، الأربعاء أن السلطات الصحية في مدينة مانتوفا بإقليم لومبارديا الايطالي تمكنت من علاج امرأة حامل من وباء فيروس كورونا عبر استخدام بلازما الدم المناعية لأشخاص تعافوا من المرض، موضحا أن المرأة تعافت بفضل حقيبتى بلازما ضخت فى دمها، موضحا أنه لم يسجل، على مستوى العالم، حالات شفاء مماثلة لنساء حوامل مصابات بفيروس كورونا.


 


وكانت الإيطالية باميلا فينشنزي (28 عاما)، الحامل بجنينها الثاني، قد دخلت إلى المستشفى في مدينة مانتوفا في 9 من الشهر الجاري وساءت حالتها في غضون 24 ساعة وتم نقلها لاحقا إلى قسم أمراض الرئة، حيث بدأ الأطباء علاجها مستخدمين البلازما إلى أن تعافت.


 


وتوقع عودة انحسارا تلقائيا لوباء كورونا خاصة مع ارتفاع درجات الحرارة في الأيام المقبلة، لافتا إلى أن هذا الفيروس مثل الفيروسات التاجية الأخرى التي عرفناها بالفعل في الماضي، يميل إلى الزوال من تلقاء نفسه، مضيفا “الفيروسات التاجية تنشر الأوبئة ومن ثم تميل ببطء إلى الاختفاء، خاصة عندما يكون هناك انخفاضا في الإنتروبيا الاجتماعية”.


 


وأشار إلى أن العدوى قلت كثيرًا وسيفقد الفيروس قوته تدريجيًا ولن يحتفظ بقوته الأولى، موضحا أن أغلب الحالات المصابة في إيطاليا يتم علاجها في البيوت و5% فقط بحاجة إلى اقسام العناية المركزة ومنهم 65% يتعافون بعد استعمال أدوية بعينها، مرجحا أن ينحسر الفيروس خلال شهر.

               

أترك تعليق
تابعنا على تويتر