بسبب كورونا.. فيس بوك يكلف موظفيه الأساسيين بمراجعة المحتوى الضار – بوابة الحقيقة

+ = -


نظرًا لأن المشرفين على المحتوى بفيس بوك يعملون الآن من المنزل بسبب جائحة فيروس كورونا، فإن الموظفين بدوام كامل في الشركة سيقومون الأن بفحص المحتوي الضار الموجود على المنصة، فوفقا للشركة فإن فيس بوك طلب من بعض موظفيه العاملين بدوام كامل مراجعة المحتوى المرتبط بالضرر الحقيقي، مثل سلامة الأطفال والانتحار وإيذاء الذات في غياب فريق مراجعة المحتوى، بعد أن كانت هذه المهمة مكلفة لموظفين من خارج الشركة.


وبحسب موقع TOI الهندى، فقال فيس بوك في بيان: ” في الشهر الماضي، أعلنا أننا سنرسل مؤقتًا مراجعي المحتوى إلى المنزل، ومنذ ذلك الحين شاركنا تحديثات حول التغييرات التي أجريناها للحفاظ على أمان منصتنا خلال هذه الفترة، بما في ذلك زيادة استخدام الأتمتة، وتحديد أولويات تقارير المستخدمين بعناية، وتغيير عملية الاستئناف بشكل مؤقت “.


وقال فيس بوك إن مكاتبه من غير المرجح أن تعود إلى العمل كالمعتاد في المستقبل القريب، حيث جاء فى البيان: “سيستمر بعض موظفينا بدوام كامل في مراجعة المحتوى الحساس، ولكن كما أشار مارك زوكربيرج الأسبوع الماضي، سنبدأ في العمل مع شركائنا لإعادة عدد صغير من مراجعي المحتوى إلى المكاتب لدعم هذه الجهود في الأسابيع القادمة.


وقال فيس بوك أن العودة إلى المكاتب ستكون طوعية، مشيرا إلى أنه سيعمل مع شركائه لوضع تدابير حماية للحفاظ على أمان مراجعي المحتوى، وسيشمل ذلك الحد بشكل كبير من بناء القدرات في المكاتب لضمان إمكانية ملاحظة المبادئ التوجيهية الحكومية بشأن المسافة البعيدة، وتنفيذ بروتوكولات تنظيف صارمة وتوفير معدات حماية شخصية مثل الأقنعة والقفازات وكذلك اختبارات درجة الحرارة في بداية كل نوبة.

               

أترك تعليق
تابعنا على تويتر