5 خرافات حول أطعمة تعالج المصابين بكورونا.. لا تصدقها

+ = -

مع الانتشار المخيف لفيروس كورونا المستجد، وبينما يسابق العلماء الزمن للتوصل إلى لقاحات وعقاقير تعالج أعراضه، نشطت على الجانب الآخر، الخرافات والأكاذيب حول بعض الأطعمة والمكملات الغذائية يمكن أن تمنع أو تعالج “كوفيد 19”.

وعلى الرغم من أن منظمة الصحة العالمية حاولت تبديد هذه الخرافات المحيطة بالأطعمة “المعجزة” وفيروس كورونا، فإن المعلومات الخاطئة ما زالت مستمرة.

وبالطبع كانت مواقع التواصل الاجتماعي هي الأكثر نشرا للشائعات، ما دفع موقع ساينس ألرت، العلمي المتخصص إلى رصد أبرز هذه الخرافات وتفنيدها.

1- الثوم

تفيد دراسات سابقة أن الثوم له تأثيرات مضادة للبكتيريا، مثل السالمونيلا والمكورات العنقودية الذهبية، لكن الحديث عن تأثير الثوم على الفيروسات غير مطروح علميا، ولا يوجد دليل يثبت أن تناوله يمكن أن يمنع أو يعالج “كوفيد 19”.

2- الليمون

انتشر على “فيسبوك” فيديو يزعم أن شرب الماء الدافئ مع شرائح الليمون، مفيد في علاج المصابين بفيروس كورونا المستجد.

صحيح أن الليمون مصدر جيد لفيتامين “سي”، الذي يساعد الخلايا المناعية على العمل بشكل صحيح، لكن لا يوجد دليل علمي يثبت أن الليمون يمكن أن يعالج المرض.

3- فيتامين سي:

معظم المعلومات الخاطئة التي تربط فيتامين “سي” بعلاج فيروس كورونا، يأتي من الدراسات التي حققت في الروابط بينه وبين نزلات البرد. وعلى الرغم من الادعاءات عبر الإنترنت بأن فيتامين “سي” يمكن أن يمنع ويعالج نزلات البرد، فإن هناك اختلافات كبيرة بين نزلات البرد وفيروس كورونا، وحتى الآن لا يوجد دليل واحد على أن المكملات الغذائية المحتوية على فيتامين “سي”، يمكن أن تمنع أو يعالج “كوفيد 19”.

4- الأطعمة القلوية:

يزعم مروجو هذه النظرية أن الفيروس يمكن علاجه عن طريق تناول الأطعمة التي تحتوي على درجة حموضة (Ph) أعلى من pH الفيروس. مثل الليمون والبرتقال وشاي الكركم والأفوكادو.

والحقيقة أن أصحاب هذه النظرية يعتمدون على قيم درجة حموضة غير صحيحة لهذه الأطعمة. وفي الحقيقة أنه لا يوجد دليل يشير إلى أن هذه الأطعمة يمكن أن تعالج الالتهابات الفيروسية. والأهم من ذلك أن جسم الإنسان ينظم مستويات الحموضة، بصرف النظر عن نوع الطعام الذي يتناوله.

5- خرافة ريجيم الكيتو

نظام الكيتو، يعتمد في الأساس على أطعمة عالية الدهون ومنخفضة الكربوهيدرات، ويعتقد مؤيدوه أنه يمكن أن “يعزز” جهاز المناعة. وع ذلك لا دليل علميا يثبت أن نظام “الكيتو” يمكن أن يمنع فيروس كورونا.

وأكدت جمعية الحمية البريطانية (BDA) أنه لا يوجد طعام محدد أو مكملات غذائية يمكن أن تمنع أي شخص من التقاط عدوى كورونا.

               

أترك تعليق
تابعنا على تويتر