وزير البترول يتفقد التشغيل التجريبي النهائي لمجمع المصرية للتكرير بمسطرد

+ = -

كتب- مصطفى عيد:

تفقد طارق الملا وزير البترول والثروة المعدنية التشغيل التجريبي النهائي لمشروع المجمع الجديد لإنتاج المنتجات البترولية عالية القيمة للشركة المصرية للتكرير في منطقة مسطرد بالقاهرة الكبري والذي تم الانتهاء من تنفيذه بالتعاون مع القطاع الخاص باستثمارات تصل قيمتها إلى 4.3 مليار دولار.

وقال بيان من الوزارة اليوم السبت إن الملا تفقد خلال جولته اكتمال نجاح تجارب التشغيل النهائية للمجمع الجديد إيذانا بالتشغيل الكامل لكافة وحداته الإنتاجية بطاقة تصل إلى 4.7 مليون طن سنويا من مختلف المنتجات البترولية عالية القيمة كالبنزين عالي الأوكتين والسولار بمواصفات الجودة الأوروبية Euro 5 والبوتاجاز ووقود الطائرات والنافتا والفحم وغيرها.

كما اطمئن على اتخاذ الإجراءات الاحترازية اللازمة بالمجمع لحماية العاملين من فيروس كورونا وأعمال التطهير والتعقيم بانتظام لأماكن العمل.

قال الوزير في البيان إن المجمع الجديد يعد أحد أهم المشروعات البترولية الكبرى المقرر افتتاحها ودخولها الخدمة بالكامل والتي تأتي في إطار برنامج طموح للوزارة جاري تنفيذه لتطوير صناعة التكرير وزيادة طاقات مصر التكريرية وقدراتها الانتاجية من المنتجات البترولية تأمينا لاحتياجات السوق المحلي.

وأضاف أن الوزارة مستمرة في تنفيذ هذا البرنامج وتنفيذ عدد من مشروعات التكرير الجديدة في الأسكندرية وأسيوط والسويس، ويعد مجمع مسطرد نموذجا متميزا لذلك لدوره الهام في تحويل المازوت منخفض القيمة إلى منتجات بترولية عالية الجودة.

وشهدت الجولة التفقدية بالمجمع استعراضا لم تم تنفيذه في مراحل التشغيل التجريبي للمجمع خلال الأشهر الماضية والذي شمل وحدات التكسير الهيدروجيني للمازوت والتفحيم والتقطير التفريغي ومعالجة الكبريت ومعالجة وإصلاح النافتا ومعالجة السولار ووحدة إنتاج الهيدروجين ومرافق المجمع ووحدة لمعالجة مياه الصرف، بحسب البيان.

ويعتمد المجمع في مدخلات إنتاجه على المازوت المنتج من معمل القاهرة للتكرير بمسطرد.

المصدر: مصراوي

               

أترك تعليق
تابعنا على تويتر