أطباء: الحالات الحرجة من إصابات كورونا أكثر عرضة لمخاطر الجلطة الدموية

+ = -

لندن- (بي بي سي):
يتعرض أكثر من 30% من الحالات الحرجة بعد الإصابة بمرض كوفيد-19 لمخاطر الجلطات الدموية الشديدة.
وبحسب أطباء، فإن تكون الجلطات لدى المصابين بكورونا، من العوامل التي تساعد على الموت جراء العدوى ويقولون إن الالتهاب الشديد في الرئتين، الذي ينتج كرد دفاعي طبيعي للجسم لدى تعرضه للهجوم الشرس من الفيروس، هو ما يتسبب في حدوث هذة الجلطات.
وقد تفاوتت المضاعفات الناجمة عن المرض لدى المصابين به من جميع أنحاء العالم، وبدا في أحيان أن بعضها يمكن أن يكون قاتلا ومميت.
كما وجد أن الإصابة بالفيروس تزيد من فرص تجلط الأوردة العميقة التي تتشكل عادة في شرايين الساقين والتي يمكن أن تهدد الحياة حال تمزقها وتسببها في نزيف ينتقل لجدار الصدر والرئة ويعمل على انسداد الأوعية الدموية.

المصدر: مصراوي

               

أترك تعليق
تابعنا على تويتر