مشرعان أمريكيان يفتحان تحقيقًا ضد ترامب: اتخذ إجراء غير مسبوق

+ = -

وكالات:
فتح مشرعان أمريكيان بارزان، السبت، تحقيقا بحق رئيس الولايات المتحدة، دونالد ترامب، بسبب إقالته المفتش العام لوزارة الخارجية، ستيفن لينيك، وذلك بحسب ما ذكرته شبكة “روسيا اليوم”.
وأعرب رئيس لجنة العلاقات الخارجية بمجلس النواب، إليوت إنجل، وعضو لجنة العلاقات الخارجية في مجلس الشيوخ، بوب مينينديز، عن رفضهما إعفاء لينيك من منصبه، واعتبرا أن ترامب “اتخذ إجراء غير مسبوق”، وأفادا بفتح تحقيق مشترك في هذه القضية.
وفي رسالة مشتركة للبيت الأبيض، أشار إنغل ومينينديز إلى أن إجراء ترامب يأتي في الوقت الذي كان فيه لينيك يجري تحقيقا بحق وزير الخارجية الأمريكي، مايك بومبيو.
وأعرب كلا المشرعين عن قلقهما من التقارير الإعلامية التي قالت إن ترامب أقال المفتش العام لوزارة الخارجية بطلب شخصي من بومبيو.
وطلبا من البيت الأبيض ووزارة الخارجية ومكتب المفتش العام الاحتفاظ بجميع المستندات المتعلقة بإنهاء عمل لينيك وتسليمها للكونغرس بحلول 22 مايو.
وأبلغ ترامب، مساء أمس الجمعة، الكونغرس بقراره إقالة لينيك من منصب المفتش العام لوزارة الخارجية، في إجراء أثار موجة انتقادات من قبل المشرعين الديمقراطيين الذين يهيمنون على مجلس النواب.

المصدر: مصراوي

               

أترك تعليق
تابعنا على تويتر