هروب إياد نصار من الشرطة.. تفاصيل الحلقة الـ23 من «ليالينا»

+ = -

بدأت أحداث الحلقة الـ23 من مسلسل “ليالينا”، ببحث إياد نصار “هشام” عن سارقي أموال أشرف زكي، حيث يلجأ إلى أحد أصحابه المقربين، لمعرفة هويتهم، حتى يأتي بالاستقرار لأسرته التي أصبحت مهددة بالقتل؛ بسبب تصرفاته وعمله الغير قانوني.
وعلى الجانب الآخر، يتحدث “هشام” مع زوجته الثانية، ويخبرها عن مكان وجوده، الذي يختفي فيه عن أعين العصابة، لحين عودة الأموال المسروقة منه، وبالفعل تذهب له زوجته، ويخبرها بالموضوع، ويطلب منها عدم الإفصاح عن مكان وجوده لأي شخص، حتى لا يتعرض للقتل.
ومن ناحية أخرى، تهدأ الأحوال في منزل “روقية” صابرين، بعد زواج ابنتها الكبرى التي تجسد شخصيتها “هاجر الشرنوبي”، حيث يذهب إليهم جلال “خالد الصاوي”، ويقوم بمباركة زواج ابنتها، ويؤكد لها بأن القادم سيكون أفضل، بعدما عانت من مشاكل كثيرة؛ بسبب استشهاد زوجها وبتر ساق نجلها، وهي ما تشعر بأنه يحاول مغازلتها لكن بطريقة غير مباشرة.
يبحث “هشام” عن سارق أمواله، وذلك من خلال مهاتفة أكثر من صديق مقرب له، وذلك ليخرج من الأزمة الكبيرة التي وقع فيها بسبب سرقتها، وتهديد أهل بيته بالقتل بسببه.
وخلال الأحداث، يقوم صديق “راضي” ميد عادل، بطلب يد شقيقته “نواره” منة عرفة، وهو ما يجعل والدته “روقية” تدخل في حالة سعادة شديدة، بعدما رأت ابنتها وهي تهرب من المدرسة للخروج مع شخص غريب عنها.
وتشهد الحلقة سفر “بدرية” نهى عابدين، وزوجها “مرتضى” محمد علي رزق، إلى الأسكندرية لقضاء شهر العسل، ويظهر مدى سعادتهما، مع حالة الحزن التي تشهدها طليقته “سارة”، وفي نفس الوقت يظهر “جلال” وهو بجانب “جميلة” رنا ريس، حيث يقوم بمحاولة إخراجها من حالة الحزن التي أنتابتها بعد مشاكل والدها الاخيرة.
تنتهي الحلقة ببحث الشرطة عن “هشام” بسبب قضية تجارته الغير شرعية في العملة، وعلى نفس المنوال يتصل هشام بطليقته مريم “غادة عادل” ليطلب منها مقابلته ليوصيها بتنفيذ بعض الأمور.
ا
لمسلسل من بطولة غادة عادل، إياد نصار، خالد الصاوي، صابرين، تأليف أحمد عبد الفتاح، ومن إخراج أحمد صالح.
تدور أحداث المسلسل من فترة الخمسينات حتى الثمانينات، حيث يدور صراع كبير بين عائلتين وتتصاعد الأحداث.

الوسم

               

أترك تعليق
تابعنا على تويتر