خالد أنور: عايشت شخصية المدمن لفترة قبل «خيانة عهد»

+ = -

قال الفنان خالد أنور إن طبيعة شخصيته فى مسلسل «خيانة عهد»، الذى يعرض حاليًا ضمن السباق الدرامى الرمضانى من بطولة الفنانة القديرة يسرا، تطلبت منه الإلمام تمامًا بتأثير المخدر على الجسم وأعراض الانسحاب، مشيرًا إلى أنه تعايش مع الشخصية لفترة كى يظهر بهذا الشكل فى الأحداث.
وأضاف «أنور»، لـ«الدستور»، أن المخرج سامح عبدالعزيز والفنانة يسرا لعبا دورًا كبيرًا فى نجاح شخصيته، لا سيما بعد الجلسات الطويلة التى عقداها معًا قبل التصوير، معبرًا عن سعادته بنجاح الشخصية وردود الأفعال الإيجابية حولها.
وعن أصعب مشهد فى المسلسل، رأى أن العمل ملىء بالمشاهد الصعبة، وأصعبها هو اكتشاف أم «هشام» (شخصيته فى المسلسل) أن ابنها يتعاطى المخدرات، مضيفًا أنه من أصعب المشاهد أيضًا ذاك الذى يبدأ فيه «هشام» المعاناة وتظهر عليه أعراض انسحاب المخدر، واصفًا أغلب مشاهده أمام يسرا بـ«الصعبة».
وأعرب «أنور» عن سعادته الكبيرة بظهوره العام قبل الماضى بمسلسل «عوالم خفية» مع الزعيم عادل إمام، ووجوده هذا الموسم أمام الفنانة يسرا فى «خيانة عهد»، مشيرًا إلى أن العمل معهما شرف كبير لأى فنان.
وقال: «هذا الظهور أمام العمالقة ليس من قبيل الصدفة وإنما نتيجة تعب واجتهاد لسنوات طويلة وتركيز فى تقديم الأدوار المهمة والمؤثرة، فالنجاح يكون نتاج أسباب كثيرة».
وأضاف: «تعلمت من يسرا الكثير من الأشياء المهمة، خاصة تواضعها الشديد، فعندما تدخل اللوكيشن لا تترك أحدًا وتصر على مصافحة الجميع، كما تعلمت منها الإحساس بالشخصية».
وشدد على أن «خيانة عهد» يعد من أفضل الأعمال نتيجة للجهود الكبيرة المبذولة فيه، مشيرًا إلى أن المنافسة هذا العام «قوية».
وكشف عن أن هناك عدة معايير يختار أدواره على أساسها، من بينها الورق المكتوب والمخرج وشركة الإنتاج وطبيعة الشخصية التى يظهر بها وكذلك فريق العمل، و«إذا توافرت هذه العوامل أوافق على العمل فورًا».
وأشار إلى أنه يتابع ٣ أعمال فى الموسم الدرامى الحالى هى «الاختيار وفلانتينو والفتوة».
وعن أعماله المستقبلية، قال: «سأستكمل تصوير فيلم شريط ٦ وتتبقى فيه عدة أيام تصوير وينتهى تمامًا»، مضيفًا: «هذا الفيلم تجربة مهمة وفارقة فى مشوارى الفنى وسعيد بالمشاركة فيه».

الوسم

               

أترك تعليق
تابعنا على تويتر