الدول الأوروبية تدعم منظمة الصحة العالمية بعد تعرضها للتهديد من ترامب

+ = -

جنيف – (د ب أ)

قال زعماء سياسيون أوروبيون، اليوم الثلاثاء، إنه يجب تعزيز منظمة الصحة العالمية في مواجهة جائحة فيروس كورونا المستجد (كوفيد -19) وذلك بعد أن هدد الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بوقف التمويل للوكالة التابعة للأمم المتحدة.

وقالت رئيسة المفوضية الأوروبية أورزولا فون دير لاين، خلال الاجتماع السنوي لمنظمة الصحة العالمية، الذي عقد عبر الإنترنت “حان وقت التعاون، هذا هو وقت العلم والتضامن، هذا هو الوقت الذي تتجمع فيه البشرية جمعاء حول قضية مشتركة”.

وقال وزير الخارجية الألماني هيكو ماس “نشدد على الدور المركزي لمنظمة الصحة العالمية في إدارة الصحة الدولية”.

وقال رئيس الوزراء الإيطالي جوزيبي كونتي إنه ينبغي تحسين النظام الصحي العالمي من خلال “تعزيز دور منظمة الصحة العالمية”.

وكان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب قد هدد بسحب تمويل منظمة الصحة العالمية، ودراسة خروج أمريكا من المنظمة إذا لم تلتزم بتطبيق إصلاحات جوهرية خلال 30 يوما.

اتفق أعضاء منظمة الصحة العالمية، اليوم الثلاثاء، على جعل توافر أي لقاح أو دواء مستقبلي لعلاج فيروس كورونا بثمن رخيص للعالم، وأولوية عالمية.

وتبنت الدول الأعضاء بالمنظمة في اجتماعها السنوي اليوم قرارا يدعو إلى سهولة الحصول على المنتجات الدوائية على مستوى العالم وفي الوقت المناسب وبصورة متساوية وتوزيعها بصورة عادلة لمواجهة فيروس كورونا.

كما طالبت الدول الأعضاء قطاع الصيدلة والقطاعات الأخرى المشاركة في عمليات البحث والتطوير بمشاركة الأخرين في براءات الاختراع.

المصدر: مصراوي

               

أترك تعليق
تابعنا على تويتر