«ليالينا» الحلقة 26.. إياد نصار يعثر على ابنته ويبلغ الشرطة

+ = -

بدأت أحداث الحلقة الـ26 من مسلسل “ليالينا” باتهام غادة عادل “مريم”، بالشروع في قتل الزوجة الثانية لـ”هشام” إياد نصار، بعدما ذهبت إليها من أجل الحديث معها وإخبارها بأن نجلتها “جميلة” رنا ريس قد تم اختطافها.
فيما يظهر “هشام”، وهو بصحبة العصابة التي يترأسها أشرف زكي، حيث قاموا باختطافه بعدما بحث عنهم بسبب اختطافهم لابنته، حيث قاموا بالحديث معه حول أموالهم التي وصلت لمليون جنيه وعن مكان تواجدهم.
فيما يقوم “مدحت” محمد الشقنقيري، بالذهاب إلى القسم المتواجدة فيه “مريم”، ليقوم بمساعدتها بتواجد محامي خاص بشركته، وذلك حتى يثبت أنها لم ترتكب أي جريمة، ويعمل على إخراجها من محبسها.
وتتواصل الأحداث بذهاب “جلال” خالد الصاوي”، إلى روقية “صابرين”، وذلك للاستنجاد بها من أجل حل مشكلته الكبيرة باختطاف ابنه شقيقة “جميلة”، حيث يقوم بالذهاب معها إلى الاقسام وأي مكان من الممكن أن يجدها فيه.
وتتواصل الأحداث، بخروج “هشام” ونجلته “جميلة”، من تحت أيدي العصابة، وذلك من أجل العثور على الأموال المسروقة منه، وتسليمها للعصابة، ليقابل بعد ذلك شقيقة “جلال”، والذي يتحدث معه عن كل تفاصيل ما وقع منه من مشاكل بسبب التعاون مع أناس أشرار.
ويقرر “هشام” أن يخرج من كل هذه الازمات، ليقوم بالتوجه لأقرب قسم بجانب منزله، ويقوم بالاعتراف على كل أفراد العصابة، ويعترف بأعماله الغير مشروعة معهم، ويحكي قصة سرقة المليون جنيه.
كما يشعر “جلال” بحالة سعادة شديدة، بعدما وجد “جميلة”، التي تعلق بها لأبعد الحدود، واعتبرها هي الهدف من الحياة، بعدما عانى كثيرًا عقب وفاة زوجته في حادث مروري.
وتتواصل الأحداث، بمحاولة إيجاد “مريم” لأي وسيلة ممكنة، من أجل الخروج من الأزمة التي حلت بها، وتم اتهامها فيها، إلا أنها لم تجد ذلك إلى الوقت الحالي.
المسلسل من بطولة غادة عادل وإياد نصار وخالد الصاوي وصابرين، وتأليف أحمد عبد الفتاح ومن إخراج أحمد صالح.
وتدور أحداثه من فترة الخمسينات حتى الثمانينات، حيث يدور صراع كبير بين عائلتين وتتصاعد الأحداث.

الوسم

               

أترك تعليق
تابعنا على تويتر