طلاب إندونيسيون يبتكرون جهازا لتحديد موقع ضحايا الزلازل تحت الأنقاض

طلاب إندونيسيون يبتكرون جهازا لتحديد موقع ضحايا الزلازل تحت الأنقاض
+ = -

ابتكر ثلاثة طلاب فى مدرسة الرياضيات والعلوم الطبيعية بجامعة براويجايا فى مالانج بجاوة الشرقية بإندونيسيا جهازا لاكتشاف موقع ضحايا الزلازل الذين يدفنون تحت حطام المبانى المنهارة.

وقال الطلبة إنهم استلهموا اختراعهم من حقيقة أن إندونيسيا عرضة للزلازل ولديها العديد من الفوالق النشطة فى القشرة الأرضية فى الأرخبيل.

 
وقال أحد الطلبة لصحيفة (جاكرتا بوست) على الإنترنت، إن الغرض من الاختراع هو الإسراع فى عمليات إغاثة الضحايا بمعرفة أماكنهم تحت الأنقاض بعد وقوع الزلزال. 


وأضاف الطالب أنه يجب الحصول على الجهاز، وهو بحجم بطاقة الائتمان ويكون فى حوزة الشخص ويكون إما متصلا بهاتف محمول أو محفوظا فى حافظته، ويمكن أن يرسل الجهاز إشارات تردد لاسلكى بقوة 915 ميجا هيرتز حتى مسافة 10 كيلومترات من موقع الضحية ويمكن تلقي هذه الإشارة من قِبل مستخدمى الجهاز الآخرين.


وقال الباحث، “لا يحتاج الضحايا إلى تفعيل الجهاز؛ يمكن لمستخدمى الجهاز الآخرين تنشيطه، سيكون هناك علامة خضراء وميضة على شاشة الهاتف المحمول الخاصة بهم، وإذا أصبح الفلاش أسرع، فهذا يعنى أنهم أقرب إلى موقع الضحية”.


ويمكن للجهاز أيضًا تحديد حالة الضحية، إذا فقد هو أو هى الوعى، فإن شاشة الهاتف المحمول الخاصة بجهة الإنقاذ التي تحاول العثور على الضحية سوف تومض بإشارة حمراء”.


وأكد الفريق أن الجهاز حصل على براءة اختراع من المديرية العامة لحقوق الملكية الفكرية، مشيرين إلى أنه يمكن استخدام الجهاز أيضًا للعثور على ضحايا الانهيارات الأرضية وتحطم الطائرات.

               

أترك تعليق
تابعنا على تويتر