«اثنين فى الصندوق» الحلقة 31.. أوس أوس والمرغنى يدخلان حياة الترف

أخبار الفن
admin21 مايو 2020آخر تحديث : منذ أسبوعين
«اثنين فى الصندوق» الحلقة 31.. أوس أوس والمرغنى يدخلان حياة الترف

بدأت أحداث الحلقة 31 من مسلسل “اثنين في الصندوق”، بمعرفة بيومي فؤاد “ممادو”، بعلاقه أولاده بـ”كريمة” هايدي رفعت و”نونا” نهى عابدين، ليقوم برفض ذلك تماما، وقام بطردهما فيلته، وسط حزن شديد من قبل أسرتيهما.
ويقرر “ممادو” أن يطلق زوجته الأولى “سوفينا”، وقد اتفق معها على إعطائها الكثير من الأموال لكي تعيش بسلام بعيد عنه، ولا تسبب له أي مشاكل، ويقول لمستشاره “عباسي” محمود الزاوي، أنه لابد أن يقوم بتدريب أولاده على تعلم السياسة، ليوافق على الفور.
ويفاجأ “ممادوا”، بخروج أوس أوس والمرغني، من المنزل، ويقوموا بالذهاب إلى “بدير” ليعترفوا له عن مشكلتهم بخصوص رفض والدهم زواجهم من “كرملة” ونونا”، فيما يقوم صلاح عبدالله “دوعكي”، بالحديث مع “ممادوا” حول فكرة زواج الاثنين ممن يحبونهما، وهو ما يقابله بأنه لا يود أن يزوج أولاد زعيم عظيم لـ”ناس زبالين وفراشين”، وهذا لا يحدث بين كبار الدول.
فيما يتحدث “بدير” تميم عبده، مع الاثنين، ويقول لهما بأن لا يتخلا عمن وقعا في حبهما، ويؤكد لهما بأنهما لابد أن يقفا لوالدهم “ممادوا” وأن يؤكدا له بأنهما لن يتركا من يحبونهما.
وتقع مهما أبوعوف، في مشكلة مع أولادها، بعدما تحدثت معهم حول إمكانية زواجها، وهو ما يقابلوه بأنهما سوف يتبرون منها إذا ما حدث ذلك.
ويتحدث الاثنين، مع والدهما “ممادو” حول زواجهما من “نونا” و”كرملة”، ليهددا بأن يتركا له المنزل ويذهبا إلى منزلهما، وهو ما يجعله يؤكد لهما بأن ذلك عادي ويوافق عليه، وأن يذهبا إلى “الزرايب” مرة أخرى، وهو ما يجعلهما يفكران في الأمر حتى لا يخسرا مكانتهما الحالية.
وتنتهي الأحداث بخروج الاثنين “شوقة” و”زيكا” مع بنات أخريات، ويتركا حبيبتهما، بحجة أنهما لديهما أعمال أخرى.
تدور أحداث العمل فى إطار كوميدى حول فئة عمال النظافة، والمشاكل التي يتعرضون لها يوميًا.
المسلسل من بطولة حمدي الميرغني، محمد أسامة (أوس أوس)، وصلاح عبدالله وحجاج عبد العظيم، محمود عبدالغفار، ورحاب الجمل، وأحمد عبدالله محمود وانتصار وهو من إخراج محمد مصطفى وتأليف لؤي السيد.

رابط مختصر