بعد يوم من إعادة فتحها.. إغلاق مدرسة ثانوية بكوريا الجنوبية بعد ظهور حالة كورونا

+ = -

سول – أ ش أ

أغلقت مدرسة ثانوية في دايجو، المدينة الجنوبية الشرقية التي كانت بؤرة المرحلة الأولى من وباء فيروس كورونا المستجد في كوريا الجنوبية، اليوم الخميس بعد يوم واحد فقط من إعادة فتحها، بعد أن جاءت نتيجة فحص أحد تلاميذها إيجابية لفيروس كورونا.

وفقًا لمكتب التعليم في مدينة دايجو، تم تأكيد إصابة تلميذ في مدرسة ميستير الزراعية الثانوية والذي مكث في سكن التلاميذ بإصابة كورونا المستجد ، مما دفع السلطات إلى إغلاق المدرسة وإجبار جميع التلاميذ الآخرين على العودة إلى منازلهم أو وضعهم في الحجر الصحي، وفقا لوكالة الانباء الكورية الجنوبية /يونهاب/.

وأعيد فتح مدارس كوريا الجنوبية يوم أمس الأربعاء في جميع أنحاء البلاد بعد أن تم تأجيلها لخمس مرات بسبب الفيروس، وكان تلاميذ في الصف الثالث في المدارس الثانوية أول مجموعة تحضر دروسًا في الفصول. وسيعود التلاميذ في المراحل الابتدائية والمتوسطة وتلاميذ في الصفوف الأخرى في الثانوي على مراحل إلى المدرسة بحلول 8 يونيو.

كما استأنفت مدرسة دايجو الثانوية الزراعية، على بعد حوالي 300 كيلومتر جنوب شرق سول ، فصولها لكبار السن في اليوم السابق.

ووفقًا لدليل الحجر الصحي، عزلت المدرسة 17 طالبًا يقيمون في السكن وتم إرسال 94 من الصف الثالث المتبقين إلى منازلهم. سيخضع ما مجموعه 18 تلميذا ممن كان لهم مخالطة مباشرة بالتلميذ المصاب إلى اختبار كورونا. سيتم إغلاق مرافق المدرسة لمدة يومين للتطهير ، بينما سيتم تحويل الفصول مرة أخرى عبر الإنترنت.

كما تم الإبلاغ عن إغلاق المدارس في أجزاء أخرى من البلاد في اليوم الأول من إعادة الفتح.

وفي إنتشون ، غرب سول ، طلب من جميع التلاميذ في 66 مدرسة ثانوية أن يعودوا إلى منازلهم بعد التأكد من أن اثنين من التلاميذ أصيبا بالفيروس صباح الأربعاء.

وتم إرسال حوالي 60 تلميذا في إقليم كيونغ سانغ الجنوبي ، وما يقرب من 30 تلميذا في إقليم كيونغكي وخمسة في إقليم تشونغ تشيونغ الشمالي إلى منازلهم أو نقلهم إلى المستشفيات بعد ظهور أعراض الفيروس ، مثل الحمى والتهاب الحلق ، في نفس اليوم.

وفي الوقت نفسه ، أفادت مصادر بأن ثلاث مدارس ابتدائية على الأقل في منطقة يانغ تشون ، غرب سول ، تفكر في تأجيل خطتها لاستئناف الدروس في المدرسة لصفيها الأول والثاني يوم الأربعاء المقبل ، بعد أن أثبتت إصابة مسؤول من كنيسة في نفس المنطقة بالفيروس.

المصدر: مصراوي

               

أترك تعليق
تابعنا على تويتر