توقف التصدير.. انخفاض مبيعات كيما 63.5% في 9 أشهر

+ = -

كتبت- شيماء حفظي:

تراجعت مبيعات شركة الصناعات الكيماوية المصرية “كيما” خلال التسعة أشهر الأولى من العام المالي الجاري، بسبب توقف التصدير، مع تداعيات أزمة كورونا.

وقالت الشركة في تقرير لجنة المراجعة المرسل للبورصة اليوم الخميس، إن مبيعاتها خلال التسعة أشهر (يوليو – مارس) انخفضت بنسبة 63.5% لتسجل 165.9 مليون جنيه مقابل 261.2 مليون جنيه خلال نفس الفترة من العام المالي الماضي.

وأوضحت الشركة أن انخفاض المبيعات سببه توقف التصدير إلى بعض الدول وبالتالي انخفاض قيمة المبيعات وفقدان جزء كبير من العملة الصعبة، وانخفاض الفيروسيليكون لوجود ركود في الأسواق، ووجود فيروسيليكون مستورد من الصين بالسوق المصري.

وأضافت أنها تأثرت أيضا بالارتفاع السيادي في المدخلات والمحروقات ما أدى لارتفاع سعر المنتج وعدم القدرة على المنافسة، والبعد الجغرافي لشركة كيما وزيادة تكلفة شراء الخامات ونقل منتجاتها.

وانخفض حجم إنتاج الشركة خلال الفترة، بسبب توقف المصنع في شهر نوفمبر 2019 لأسباب بيئية.

وعلى الرغم من انخفاض المبيعات وتحقيق مجمل خسارة، إلا ان الشركة تحولت خلال التسعة أشهر من خسارة بقيمة 17.9 مليون جنيه، إلى ربح بقيمة 42.9 مليون جنيه، لكنها لم توضح السبب.

وتعمل كيما، التابعة لقطاع الأعمال العام، في إنتاج الأسمدة ونترات الأمونيوم النقية والفيروسيليكون والثلج وتعبئة الأكسجين وغبار السيلكا.

المصدر: مصراوي

               

أترك تعليق
تابعنا على تويتر