مدافع مانشستر سيتى يطرد زوجته وطفله من أجل صديقته الجديدة

مدافع مانشستر سيتى يطرد زوجته وطفله من أجل صديقته الجديدة
+ = -

كشفت تقارير صحفية، عن قسوة الدولى الإنجليزى جون ستونز مدافع مانشستر سيتى على زوجته السابقة ميلي سافاج وطفله، من أجل صديقته الجديدة أوليفا نايلور.

وذكرت صحيفة “ذا صن”الإنجليزية، إن ستونز مدافع مانشستر سيتي الإنجليزي يريد إجبار زوجته السابقة وأم طفلتهما على الخروج من المنزل البالغ قيمته 4 مليون جنيه استرليني، من أجل الإعداد لنقل صديقته الجديدة أوليفا نايلور للإقامة معه.

ستونز وزوجته ميلي فاساج


ستونز وزوجته ميلي فاساج

من جانبه، قالت ميلي سافاج زوجه مدافع مانشستر سيتى، إن ستونز يريد العودة إلى منزله الذي غادره مع نهاية العام الماضي بعد انفصالهما، فهما يعيشان في منزلين مختلفين منذ شهر نوفمبر عام 2018 بعد أن انتهت علاقتهما العاطفية التي استمرت لمدة 11 عاماً.

وأكدت ميلي، إن هذه الخطوة من جانب جون ستونز لرغبته في العودة للمنزل من أجل أن يعيش فيه برفقة حبيبته الجديدة، وهذا يتطلب أن تغادر هي المنزل وطفلهما لأنه يستحيل أن يعيشوا معاً في نفس المكان.

ستونز وصديقته الجديدة


ستونز وصديقته الجديدة

ولأن المنزل المكون من 6 غرف نوم وتصل قيمته 4 ملايين جنيه استرليني ضمن أملاك مدافع مانشستر سيتي، لن يكون بإمكان ميلي الاستمرار بداخله، وسيكون عليها المغادرة في أقرب وقت.

وعلقت ميلي سافاج على تصرف ستونز قائله: “هو نسى نفسه وابتعد عن جذوره، ولا استطيع أن أفهم لماذا يعاملني بتلك الطريقة القاسية؟”.

               

أترك تعليق
تابعنا على تويتر