ميس حمدان عن اتهامها بـ«التنمر»: «إيه المصيبة اللي عملتها؟»

+ = -

تعرضت الفنانة ميس حمدان إلى موجة من الانتقادات عبر مواقع التواصل الاجتماعي، بعد فيديو نشرته عبر حسابها على “انستجرام”، تقلد فيه شخصية تدعى “سماح”.

وعلقت ميس حمدان على الفيديو الذي نشرته، قائلة: “سماح بادي ماني.. (من وحي خيالي لا يمت للواقع)، والكاراكتر زي اللي بنشوفهم في الافلام والمسلسلات والاسكتشات في السينما والتلفزيون و البرامج الفانتازيا الفكاهيه من وحي الخيال من قديم الأزل”.

وتابعت: “الهدف منه رسم الابتسامه فقط وليس أي شيء تاني.. فنانين كتار عرب وأجانب عملوا كاراكتارات فانتازيا”.

وعلى الرغم من أن ميس حمدان، قد أوضحت أن الفيديو عبارة عن مقطع فكاهي لا علاقة له بأي شخص إلا أنها تلقت العديد من الانتقادات واتهامها بالتنمر على من يواجه مشكلة في أسنانه أو شكله.

وقالت أحد المتابعين: “للأسف الأمر ليس مضحك، هذا يعتبر تنمر، وحرام لأن في ناس شكلها كده فعلا هيضايقوا لو شافوا حد بيتريق”.

فيما علقت الفنانة ميس حمدان على الانتقادات التي وجهت لها، بأنها لا تجد أزمة فيما قدمته عبر صفحتها على “انستجرام”.

وأكدت شعورها بالاندهاش بسبب ما تلقته من تعليقات، موضحة: “إيه المصيبة اللي عملتها؟”، وفقًا لتصريحاتها لـ”العربية”.

وتطرقت ميس حمدان إلى ما قدمه الفنان هاني رمزي في فيلم “غبي منه فيه”، بالإضافة إلى ما قدمه الفنان أحمد مكي في شخصية “حزلقوم”، متسائلة: هل كانوا يسخرون من هؤلاء الأشخاص؟

ونوهت بأن البدايات الفنية لها جاءت من برنامج اعتادت فيه على تقديم “اسكتشات” من خلاله، وظهرت بهذه الشخصية في البرنامج، بالإضافة للعديد من الشخصيات التي غيرت فيها ملامح وجهها.

وأشارت إلى أن وجودها في الحجر المنزلي بسبب فيروس كورونا، تسبب في أن تكون هناك طاقة كبيرة مكبوتة بداخلها لذا اتجهت للسوشيال ميديا.

الوسم


أترك تعليق
تابعنا على تويتر