المشاط: أزمة كورونا دفعت العالم للابتكار.. ومصر استغلتها لتعزيز الإصلاح

+ = -

كتب- مصطفى عيد:

قالت رانيا المشاط، وزيرة التعاون الدولي، إن جائحة فيروس كورونا المستجد “كوفيد-19” دفعت صناع القرار والقطاع الخاص على مستوى العالم للإبداع والابتكار في الحلول المطروحة لمعالجة آثار الأزمة وضمان استمرارية الأعمال.

وأشارت الوزيرة خلال لقاء لها مع قناة “CNBC Europe”، إلى الإجراءات التي اتخذتها الحكومة المصرية لاستغلال الأزمة في تعزيز الإصلاح الاقتصادي، بحسب بيان من وزارة التعاون الدولي اليوم الأحد.

وذكرت أن الدولة المصرية شرعت في استخدام أدوات السياسة المالية والنقدية لتعزيز سياسات الشمول المالي، وتسريع إجراءات التحول الرقمي، ومعالجة التأثيرات الاجتماعية والاقتصادية للجائحة.

وأوضحت الوزيرة أن الدولة حصرت 1.5 مليون من العمالة غير المنتظمة التي تأثرت بسبب الجائحة لتحصل على الدعم خلال الأزمة وتنخرط في منظومة الشمول المالي.

وأضافت أن وزارة التعاون الدولي أطلقت منصة التعاون التنسيقي المشترك بين شركاء التنمية متعددي الأطراف والثنائيين خلال أبريل الماضي.

وتستهدف المنصة تعزيز أطر الحوار والتعاون بين وزارات الحكومة وشركاء التنمية من أجل تحقيق الأهداف التنموية وتوفير الدعم للخطط المستقبلية لكل قطاع، من خلال المشاركة التفاعلية المنتظمة بين جميع شركاء التنمية، لاسيما في ظل جائحة “كوفيد-19″، وفقا للوزيرة.

وقالت المشاط إن وزارة التعاون الدولي من جانبها تضع مشروعات تطوير الزراعة والري على أجندة أولوياتها مع شركاء التنمية، وذلك سعيًا للوصول لتطبيق التكنولوجيات الحديثة في أدوات الزراعة والري لتحقيق الاستدامة وتطبيق مفهوم الاقتصاد الأخضر.

وأضافت أن الزراعة أثبتت أهمية قصوى لتحقيق الأمن الغذائي خلال جائحة فيروس كورونا المستجد.

وردا على سؤال حول قضية سد النهضة مع الجانب الإثيوبي، أكدت وزيرة التعاون الدولي الثقة الكاملة في القيادة السياسية والدبلوماسية المصرية كصمام أمان لمستقبل مصر.

وانتقلت المشاط للحديث حول قطاع السياحة، موضحة أن السياحة من أبرز القطاعات على مستوى الاقتصاد المحلي، وأن الحكومة بدأت اتخاذ إجراءات تدريجية للسماح بعودة الوفود السياحية لبعض المدن، مع الأخذ في الاعتبار الإجراءات الاحترازية والوقائية.

المصدر: مصراوي


أترك تعليق
تابعنا على تويتر