الشرطة المصرية تفك لغز الجثة التي عُثر عليها داخل منزل اللاعب محمد النني

الشرطة المصرية تفك لغز الجثة التي عُثر عليها داخل منزل اللاعب محمد النني
+ = -

أكّدت تقارير الشرطة المصرية، أمس السبت، أن الجثة التي تم العثور عليها متحللة في منزل مملوك للاعب أرسنال الإنجليزي النجم المصري “محمد النني” تعود لبائع متجول تسلل بغرض سرقة المنزل.

وأضافت أن ذلك البائع كان قد تسلل لسرقة الكابلات النحاسية الخاصة بالتوصيلات الكهربائية، ما أدى إلى تعرضه لصعقة كهربائية أدت إلى وفاته داخل المنزل الكائن بمحافظة الغربية شمال البلاد.

كما أكّد تقرير الطب الشرعي عدم وجود أي شبهة جنائية بالوفاة، حيث كشف عن وجود علامات صعق كهربائي في أجزاء متفرقة من الجثة، التي تم اكتشافها بواسطة والد النني بعد مرور 5 أيام على الحادث.

               

أترك تعليق
تابعنا على تويتر