نادين الراسي تعلن عودتها للفن وتبكي بعد أزماتها الماضية

نادين الراسي تعلن عودتها للفن وتبكي بعد أزماتها الماضية
+ = -

بعد تعرضها الى العديد من الأزمات القاسية في العامين الماضيين، قررت الممثلة اللبنانية نادين الراسي استعادة نجوميتها والعودة مجددا الى الأعمال الدرامية، مناشدة الجمهور الدعاء لها بالتوفيق.

نادين الراسي تعود للدراما

 نادين الراسي كشفت عبر حسابها على انستغرام عن مفاجأة سارة للجمهورها من خلال الإعلان عن عودتها للأعمال الفنية الدرامية، ونشرت  صورتين لها ظهرت فيهما وهي تقوم بالتوقيع على عقد مشاركتها في عمل درامي بدون أن تكشف عن أي تفاصيل أخرى.

وأرفقت الصور بتعليق جاء فيه: “لا شيء أجمل من العودة، خصوصا عندما يخالج شعور بالاحباط  وأنك على وشك الخسارة. احتاج دائماً إلى صلواتكم”، واشارت التوقعات والتقارير الصحافية  الى مشاركة نادين الراسي في الجزء الحادي عشر من مسلسل باب الحارة.

هل تشارك نادين الراسي في باب الحارة؟

نادين الراسي عبرت عن فرحتها الكبيرة بعودتها معتبرة بأنها لم تتمالك نفسها بذرف دموع الفرحة، فنشرت ايضا مقطع فيديو على “الستوري” عبر “إنستغرام” توجّهت فيه إلى محبينها بالقول: “إلى كل من شاركني حزني وفي حلّ مشاكلي وصلّى لاجلي ووقف بجانبي، أحببت مشاركتكم دموع الفرحة وإخباركم بأنني عدت، أتمنى أن أكون عند حسن ظنكم، وأفضل مما كنت“.

وسبق وأن تعرضت نادين الراسي في العامين الماضيين للعديد من الأزمات وأبرزها كشفها عن نية انتحارها، وازمتها مع ابنها البكر مارك والذي اتهمته بأنه ضربها وسرق أموالها، وخلافاتها مع طليقها الممثل جسيكار ابي نادر ومشاكلهما على حضانة طفليهما الى جانب ظهورها بمقاطع فيديو بدت فيها بتصرفات غير لائقة بها كفنانة.

فهل تستعيد نادين الراسي بعملها الجديد نجوميتها الضائعة؟

               

أترك تعليق
تابعنا على تويتر