منح المعلمات حرية اللبس .. دعوة لـ “الغيث” بألا يحبسن: زي الجامعيات خفف!

منح المعلمات حرية اللبس .. دعوة لـ "الغيث" بألا يحبسن: زي الجامعيات خفف!
+ = -

طالب الكاتب الصحفي الدكتور عيسى الغيث؛ عضو مجلس الشورى، بمنح المعلمات حرية اللبس والخروج من مدرستها وقت الفراغ لتفقّد أسرتها ومنزلها وذلك أسوة بالمعلمين.

وقال في مقالته بصحيفة “الوطن”، اليوم، بعنوان “حبس المعلمات”: “منحت الثقة بطالبات الجامعة وأُتيحت لهن حرية الحركة كزملائهن الطلاب، وكذلك الأمر في الزي الرسمي للطالبات، حيث خفّفت القيود أسوة بأستاذاتهن في الجامعة من حيث حرية الملبس”.

وأستدرك: “ولكن الأمر لم يتغير في حق المعلمات؛ حيث ما زلن ممنوعات من الخروج وكذلك في الملبس، في حين أن المعلمات وهن طالبات في الجامعة يمنحن تلك الحرية في الحركة والملبس ثم يحظر عليهن حينما يكبرن ويصبحن معلمات وأمهات”.

وأضاف: “لك أن تتخيل بأن معلمة ترى بنتها في الجامعة لها حرية الحركة والملبس وهي تحبس في مدرستها ويشدد عليها في ملبسها، والواجب قياسهن على الأستاذات الجامعيات ومساواتهن بزملائهن المعلمين غير المحبوسين في مدارسهم وملابسهم، فضلاً عن أنهن أولى من الطالبات الجامعيات في الخروج والملبس”.

وتابع: “بما أننا في عهد الحزم وتمكين المرأة وقيادتها للسيارة فيجب منحها حرية خروجها وقت فراغها لقضاء حاجاتها وتفقد أولادها في مدارسهم ومنازلهم”.

وطالب بإيجاد حاضنات لأطفال المعلمات أسوة بما هو موجود في الجامعات لأطفال الأستاذات والطالبات، مشيراً إلى أن غيابها في غالب المدارس ما يلحق الضرر بالأطفال في منازلهم والخطر عليهم من الخادمات والمزيد من التكاليف المالية، مما يوجب توفير ذلك في جميع المدارس ولو بمقابل يغطي المصروفات وربما يحقق الأرباح للمدرسة كالمقاصف.

               

أترك تعليق
تابعنا على تويتر